جامعي يقود شبكة تروّج “مهلوسات التامبر” السام في سيدي بلعباس!

جامعي يقود شبكة تروّج “مهلوسات التامبر” السام في سيدي بلعباس!

يصل ثمنه إلى 12 ألف دينار للجرعة

تمكنت مصالح الأمن في سيدي بلعباس، من الإطاحة بشبكة خطيرة متكونة من ثلاثة أشخاص، في العقدين الثاني والرابع من العمر، تورطوا في ترويج نوع جديد من المخدرات  تعرف باسم LSD، وهو اختصار لكلمة “ثنائي حمض الليسيرجيك”، والذي يعدّ من أكثر السموم المؤدية إلى الهلوسة ويمكن تقديمه كسائل على شكل قطرات العين أو عن طريق أقراص، وأيضا على شكل ورق نشاش يوضع تحت اللسان، حيث يسبب لمتعاطيه الهلوسة، الأوهام وازدياد وتيرة نبضات القلب، جفاف الفم، الأرق، فقدان الشهية، الحمى، فقدان القدرة على حس الزمن، زيادة حدة الحواس، كالسمع، النظر، الذوق واللمس.

فصول القضية تعود إلى استغلال قوات الشرطة بفرقة مكافحة المخدرات لمعلومات مفادها ترويج هذا المخدر من طرف 3 أشخاص، ليتم فتح تحقيق معمق من طرف المصلحة، مكنت من الوصول إلى المشتبه فيهم، أحدهم طالب جامعي، حيث ضبطت بحوزتهما 160 وحدة عبارة عن ورق نشاش مهلوس يوضع تحت اللسان، ناهيط عن مبالغ مالية فاقت 9 ملايين سنتيم تعتبر من عائدات ترويج هذا المهلوس الخطير، الذي يتم ترويجه بمبالغ مالية تصل إلى 12 ألف دج للجرعة الواحدة، وبعد إتمام الإجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه فيهم أمام وكيل الجمهورية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1007190

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة