جبـور يعتدي عـلى شرطي يوناني وينجو بصعوبة من الإعتقـال

جبـور يعتدي عـلى شرطي يوناني وينجو بصعوبة من الإعتقـال

طالبت عناصر من الشرطة اليونانية أمس، باعتقال المهاجم الدولي الجزائري رفيق جبور على خلفية الأحداث التي وقعت في ملعبنيو سميرنيبعد نهاية مباراة الجولة الثامنة من الدوري اليوناني والتي جمعت فريقي أيك أثينا الذي يضم في صفوفه جبور، والفريق السابق للمهاجم الجزائريبانينيوسوانتهت بفوز الأخير بهدف دون رد.

 حيث قام المهاجم الدولي الجزائري بالإعتداء على أحد عناصر الشرطة اليونانية وقام بخنقه أمام مرأى زملائه عندما رفض الدفاع عن لاعبي أيك أثينا الذين تجمع حولهم حوالي 20 من مناصري فريق بانينيوس وحاولوا الاعتداء على أحد لاعبي أيك أثينا، مما جعل المهاجم الدولي الجزائري الذي مازال يحظى باحترام انصار فريقه السابق يتدخل من أجل إنقاذ زميله الدولي اليونانيغريغوريس ماكوس”. وترجع حيثيات القضية إلى حوالي نصف ساعة بعد نهاية المباراة التي جمعت فريقي أيك أثينا ومضييفه بانينيوس لحساب الجولة الثامنة من الدوري اليوناني حيث سارت الأمور على احسن ما يرام خلال اللقاء الذي انتهى بفوز رفقاء المهاجم الجزائري للمنتخب الأولمبيمحمد شلاليبنتيجة هدف دون رد، ولكن بعد نهاية اللقاء وبينما كان لاعبو أيك أثينا يستعدون لمغادرة ملعبنيو سميرنيعلى متن حافلة الفريق تمكن حوالي 20 مشجعا لنادي بانينيوس من تجاوز الشرطة التي كانت قليلة العدد في هذا اللقاء وتوجهوا نحو لاعب الوسط الدولي اليونانيغريغوريس ماكوسزميل جبور في أيك أثينا والذي كان معه لاعبا سابقا في ناديبانينيوسأيضا، حيث تمكنوا من الوصول إليه واعتدى عليه حوالي ستة منهم لأسباب خاصة بلاعبهم السابق، وذلك ما جعل المهاجم الدولي الجزائري ينزل من الحافلة رفقة بعض لاعبي أيك أثينا حيث اشتبكوا مع الأنصار وتمكنوا من إنقاذ زميلهم مع التدخل المتأخر لرجال الشرطة، وبعد ذلك توجه الدولي الجزائري رفيق جبور إلى عناصر الشرطة وطالبهم بالتدخل لحماية الفريق، فاشتبك مع أحد عناصر الشرطة وقام بخنقه حسب رواية الصحافة اليونانية، وحاول الاعتداء عليه، وهو ما جعل الشرطة تحاول اعتقاله وتمنعه من مغادرة الملعب، ولكن بعد تدخل رئيس الفريق أداميديس ورفقاء جبور بالاضافة إلى بعض الشخصيات النافذة المقربة من نادي العاصمة اليونانية تم السماح أخيرا برحيل جبور مع فريقه.     

المباراة انتهت بخسارة أيك أثينا وجبور أرجع السبب إلى حكم اللقاء

هذا وعرفت المباراة الختامية للجولة الثامنة من الدوري اليوناني تفوق رفقاء لاعب منتخب الآمال محمد شلالي في نادي بانينيوس على ضيفه أيك أثينا  بهدف دون رد، سجل في الدقيقة 33 من المواجهة التي عرفت مشاركة جبور طيلة التسعين دقيقة وبقاء شلالي في دكة البدلاء لأول مرة منذ بداية الموسم ورغم ذلك لم يتمكن المهاجم الجزائري من التسجيل ضد فريقه السابق رغم أنه خلق فرص عديدة أبرزها في الدقيقة 44 عندما اخترق دفاع بانينيوس وكاد يسجل بقذفة قوية من زاوية صعبة لولا أن كرته جانبت القائم بقليل، وبعد نهاية اللقاء مباشرة أكد الدولي الجزائري أن فريقه كان أفضل ولعب أحسن من المنافس رغم التعب الذي نال من رفقائه، حيث أرجع مهاجم الخضر سبب الهزيمة إلى البطاقة الحمراء التي وجهها حكم اللقاء لأحد لاعبي أيك أثينا في بداية المباراة، ونفى أن يكون التعب سبب هذه الهزيمة حيث صرح جبور قائلا: ”لقد كنا الأحسن، ولكن استعداداتنا لم تسمح لنا بالذهاب بعيدا والفوز في هذا اللقاء، لا أظن أن التعب وراء الهزيمة بل أننا لم نحسن الرد بطريقة ايجابية على البطاقة الحمراء التي تلقيناها في البداية، كما أن بانينيوس عرف كيف يسير التفوق بعد ذلك، وأضاف: ”كنا نريد الفوز من أجل الاقتراب من صاحب المقدمة والآن علينا الاستعداد لمباراة أندرلخت في الدوري الأوروبي يوم الخميس”.  


التعليقات (6)

  • مايا

    طبيعة الجزاءري.

  • سوسو

    لا تعليق

  • لطفي السطايفي

    إلي راجل راجل هو لم يعتدي بل دافع والعنوان الصحيح هو
    دافع علي لاعب يوناني وينجو بصعوبة من الإعتقـال

  • الجزائر

    يعطيك الصحة وربي يحفظ النيف والرجلة في الجزائر

  • هدى نور

    يعطيك الصحة هذوا هوما الرجال تاع لالجيري …

  • asma

    la ta3li9e

أخبار الجزائر

حديث الشبكة