جداوي،نوزاري ودييبيرو في القائمة و سرار التقي المغترب بناي في باريس

جداوي،نوزاري ودييبيرو في القائمة و سرار التقي المغترب بناي في باريس

أفضت الضغوطات

 والمعاملة التي اختار  الفريق المنافس رياكتيفو تجاه الفريق الضيف وفاق سطيف إلي عدم إجراء مواجهة العودة من الدور ال16 من كأس الإتحاد الإفريقي بسبب تعنت كل طرف باللعب في الموعد الذي حدده الإتحاد الإفريقي الذي كان قد راسل إدارة الوفاق بتقديم موعد المباراة إلي البارحة فيما نفي المنافس علمه بهذا التغير رغم تبرير إدارة الوفاق لذلك بمراسلة رسمية من “الكاف” تؤكد تقديم موعد المباراة ليكون حاضرا في موعد المواجهة بملعب لوممبا باتريس ثم يقفل عائدا إلي ارض الوطن صبيحة اليوم علي أن يصل في صبيحة مبكرة من يوم الثلاثاء القادم.

إدارة رياكتيفو ترفض اللعب البارحة والاجتماع الفني حدد علي الخامسة

رفضت إدارة رياكتيفو صبيحة البارحة اللعب مثلما انفردت “النهار”  بنشره في عدد البارحة  في موعد الثالثة لأمسية البارحة مبررة أن اللقاء لم يتم تقديمه وإنها تعترف بالفاكس الأول الذي وصل إليها علي من أن اللقاء يلعب اليوم الأحد خاصة بعد أن تحدد موعد الاجتماع الفني علي الساعة الخامسة مساءا أي ساعتين بعد موعد المباراة علي الثالثة ويأتي قرار إدارة الفريق المنافس ساعات قبل موعد المباراة حتى تزيد من هموم ومتاعب التعداد السطايفي بعد أن كاد يلفظ أنفاسه الأخيرة حتى يصل إلي مدينة كالولو حيث يجري اللقاء  ويبيت في إقامة و في ظروف صعبة علي أمل التعجيل في لعب المواجهة البارحة ليواصل المنافس في مخطط إرهاق التعداد بطرق مختلفة .

التشكيلة علي الثانية والنصف في الملعب و رياكتيفو غائب

وقد أدي قرار إدارة رياكتيفو إلي حالة غضب وسخط وسط التعداد السطايفي وبالخصوص الإدارة برئاسة رئيس البعثة حسين بلعباس الذي أكد موقف إدارة فريقه صبيحة أمس معبرا عن استيائه من المعاملة التي لايزال يلقاها من قبل المنافس وان فريقه يتمسك باللعب في موعد أمس حيث كشف ان التشكيلة ستسجل حضورها في حدود الثانية زوالا في ملعب لوممبا باتريس حسب القوانين السارية المفعول علي أن تكون الإدارة في الموعد خلال الاجتماع الفني في موعد الخامسة مساءا،فيما غاب المنافس عن الحضور.ليعوض زرقان المواجهة بحصة تدريبية .

المحافظ لم يظهر والوفاق مرتبط بالرحلة الجوية لصبيحة اليوم والغموض سائد

وفي ظل غياب محافظ المباراة الكونغولي قونو مارسال الذي لم يظهر له أثر في مدينة كالولو صبيحة اللقاء والذي أثار الكثير من التساؤلات  لم يجد كل طرف من خيار سوي التمسك بموقفه وبالموعد الذي يراه قانونيا خاصة وفاق سطيف الذي يضطر  إلي اللعب البارحة حيث انه مرتبط بضرورة الحضور في موعد الرحلة الجوية ليبولو-لواندا  للساعة الثامنة  من صبيحة اليوم ما جعل مصير مواجهة البارحة علي كف عفريت .كما غاب في نفس الصبيحة ثلاثي التحكيم بقيادة السيشلي لبروس جون كلود .

رئيس بعثة الوفاق أشترط ضمان رحلة العودة مقابل اللعب اليوم في الاجتماع الفتي

وحتى تؤكد إدارة وفاق سطيف حسن نيتها تجاه إدارة المنافس أشترط رئيس بعثة وفاق سطيف حسين بلعباس ضمان تذاكر رحلة العودة إلي ارض الوطن قبل نهاية الأسبوع الحالي بالنظر إلي ارتباطات الوفاق تحسبا للبطولة الوطنية مؤكدا استعداد فريقه اللعب اليوم أو غدا علي حد قول عضو المكتب المسير للفريق وهو في قمة الغضب وهو الشرط الذي وضعته إدارة الوفاق خلال الاجتماع الفني للساعة الخامسة لأمسية البارحة.

لموشية عاد البارحة إلي قائمة ال18

عرفت مواجهة أمس لحساب لقاء العودة أمام رياكتيفو الانغولي توجيه الطاقم الفني بقيادة زرقان الدعوة للوسط الدفاعي خالد لموشية ضمن قائمة ال18 حيث فكر زرقان في منحه فرصة اللعب والمشاركة مع فترات المباراة خاصة إذا سارت الأمور كما يريدها بالنسبة لفريقه كاشفا حاجة الفريق لخدمات لموشية في بقية مشوار البطولة لذلك  يرفض المغامرة به حسب زرقان.

الشارع الأنغولي توعد بنتيجة 5مقابل صفر

توعد الأنصار الاأنغوليين لاعبي وفاق سطيف خلال تواجدهم بمدينة كالولو بالفوز عليهم بنتيجة تفوق 5 مقابل صفر وان التأهل سيكون لصالح فريقهم ويبدو ان الإاحتفال الذي أقامه انصار رياكتيفو المتواجدين بملعب الثامن ماي رغم نتيجة اربعة مقاتبل صفر لم يكن عفويا حيث راهنت ادارة رياكتيفو علي الضغط والمعاملة السيئة و الاقامة المزرية واللعب علي اعصاب الوفد واختفاء الحكام ،المحافظ للتحقيق التاهل.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة