جـــبــــور يتـــفــوق على بوڤرة ويتوج بدورة أســتــــراليا الودية

جـــبــــور يتـــفــوق على بوڤرة ويتوج بدورة أســتــــراليا الودية

تألق المهاجم الدولي الجزائري رفيق جبور

 رفقة فريقه أيك أثينا اليوناني في أولى مبارياته هذا الموسم وقاده إلى تحقيق الفوز على زميله في ”الخضر” مجيد بوڤرة مع فريقه غلاسكو رانجيرز الاسكتلندي في مباراة اختتام بطولة سيدني الأسترالية الودية لكرة القدم، أمس، حيث استطاع الفريق اليوناني الفوز على منافسه المباشر بهدف نظيف، مكنه من التتويج باللقب بدون خطأ بعد فوزه في لقاءاته الثلاث خلال هذه الدورة.

جبور الذي كان يعاني من إصابة في فخذه الأيمن منعته من التدرب عشية المباراة فاجأ الجميع بدخوله في بداية الشوط الثاني بديلا لزميله الشاب ليبربولوس، ورغم أنه لم يتدرب كثيرا منذ التحاقه بأستراليا إلا أن المهاجم الجزائري أدى شوطا كبيرا وأرهق الدفاع الاسكتلندي حيث كاد يسجل في فرصتين محققتين في الدقيقتين 77 و79 على التوالي بعد خطأين من دفاع رانجيرز اقتنصهما المهاجم الجزائري أنقذهما الحارس الدولي الاسكتلندي ماك غريغور بأعجوبة ومنع جبور من تسجيل أولى أهدافه مع أيك أثينا اليوناني هذا الموسم.

من جهة أخرى، أدى مجيد بوڤرة ما عليه في هذ ا اللقاء طوال التسعين دقيقة التي شارك فيها حيث أوقف عديد الهجمات الخطيرة وكاد أيضا أن يسجل قبيل نهاية الشوط الأول بعد أن تابع كرة سددها الأمريكي ”موريس ايدو” صدها الحارس اليوناني لتجد مدافع ”الخضر” وجها لوجه يفشل في تسجيل هدف الآمل لفريقه. بداية اللقاء عرفت سيطرة من رفقاء جبور الذين ألقوا بكل ثقلهم في الهجوم من أجل تسجيل هدف مبكر يتوجون به بأولى ألقابهم هذا الموسم ولكن صخرة دفاع الخضر وأيضا الحارس ”ماك غريغور” أنقذا الفريق من عدة محاولات خطيرة جدا واستطاعوا امتصاص الضغط الذي فرضه أحفاد الإغريق، لتكون أول محاولة لغلاسكو رانجير منذ الدقيقة 21 بعد كرة ”كينى ميلر” الذي وجد نفسه وجها لوجه مع الحارس لكنه فشل في التسجيل لتتوالى بعد ذلك هجمات غلاسكو رانجيرز الذي حرم من ضربتي جزاء كانت أولاها بعد عرقلة اللاعب ”وايتيكر ” من الخلف لكن الحكم لم يحرك ساكنا، في الشوط الثاني عرف اللقاء تكافؤا في الفرص مع دخول رفيق جبور الذي صنع عدة فرص للتسجيل وأضاع هدفين على زملائه وتواصل الحال كذلك إلى غاية الدقيقة 37 أين سجل الهدف الوحيد في اللقاء لأيك أثينا بعد عمل ممتاز وسبع تمريرات سريعة بين اللاعبين اختتمها البديل ”ناتان بروينس” برأسية جميلة خادعت الحارس الدولي الاسكتلندي ماك غريغور ومنحت لقب دورة أستراليا لرفقاء العائد رفيق جبور. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة