جمعية الخروب تريد الإطاحة بسطيف والاقتراب من البقاء

تلعب جمعية الخروب مساء اليوم مقابلتها المتأخرة عن الجولة (21) حيث ستواجه وفاق سطيف في مقابلة ذات أهمية كبيرة

ليس للفريقين فقط ولكن لكامل فرق البطولة بالنظر إلى أن نتيجة المقابلة لها تأثير مباشر على الترتيب العام للبطولة سوءا على مستوى المقدمة أو المؤخرة،  وإن كان أشبال بوغرارة ستكون لهم الأفضلية على  كل الفرق  الأخرى على أساس أن جمعية الخروب ستكون المعنية الوحيدة رفقة سطيف بالمنافسة مساء اليوم إلا أن الخسارة قد تفسد كل حساباتهم لأنها ستزيد من الشكوك في قدرة اللاعبين على ضمان البقاء.

الفوز قد يضمن البقاء
أهمية المقابلة في حسابات الخروبية تكمن بالأساس في أن النقاط الثلاث ستجعل الفريق يبتعد اكثر عن صاحبي الصف (16) واللذين يعتبران آخر المعنيين بالسقوط وهما مولودية وهران وأهلي البرج حيث سيصبح الفارق أربعة نقاط سيسمح الأمان أكثر لعرعار ورفقاه قبل 6 جولات عن النهاية وهذا ما يجعل جمعية الخروب خارج حسابات النزول بنسبة كبيرة حيث ستكون بحاجة إلى 6 نقاط أخرى قد تكون كافية لضمان البقاء بصفة نهائية .

طالب معاقب ، بن شرقي وعيهار مصابان
سيغيب عن اللقاء ثلاثة لاعبين من جمعية الخروب حيث سيكون طالب معاقب بعد تلقيه الإنذار الثالث في اللقاء الماضي  أمام النصرية كما سيغيب بن شرقي رغم أن بوغرارة كان يراهن كثيرا على تمكنه من تجاوز الإصابة التي أبعدته عن الفريق منذ أكثر من شهر ولكن يبدو أن بن شرقي لم يستعد كامل إمكانياته ما جعل الطاقم الفني يستبعد إمكانية مشاركته ونفس الشيء بالنسبة لعيهار الذي أصيب في اللقاء الودي أمام مولودية باتنة الخميس الماضي ولم يشف حتى الآن وبالتالي سيكون ثالث الغائبين رسميا عن المواجهة .

قوعيش مصاب ويستدعى
من جهة أخرى كادت تتبخر أمال قوعيش في المشاركة بعد أن عاودته الإصابة على مستوى وتر القدم أول أمس الاثنين حيث لم يستطع إكمال الحصة التدريبية ومع ذلك فإن بوغرارة وجه له الدعوة ومن الممكن أن يشركه احتياطيا بالنظر إلى وزنه الكبير في التشكيلة خاصة أنه لعب الكثير من المقابلات وهو يعاني  من الإصابة سواءا في  مرحلة الذهاب أو العودة


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة