جمعية الخروب: مزياني قد يطرد، محمد رابح يغرم والغانيان يصلان غدا

مثل أول أمس الأحد مزياني عبد الحكيم على المجلس التأديبي لجمعية الخروب ممثلا في كل من الرئيس ميلية والمدرب بوغرارة للنظر في تصرفاته حيث كان هذا اللاعب السابق لمولودية العلمة، قد رفض كرسي الاحتياط

واحتج على وضعية علانية ما جعل بوغرارة يعاقبه مؤقتا بحرمانه من الاستدعاء في المقابلة الأخيرة، وبعد الاستماع إلى وجهة نظر اللاعب ينتظر أن يصدر الرئيس ميلية قراره اليوم أو غدا على أقصى تقدير وتشير مصادر موثوقة أنه من المحتمل جدا أن يطرد خاصة أنه لم يقدم الإضافة المرجوة منذ استقدامه أين ظل مصابا ولم يشارك سوى في دقائق معدودة، وفي الوقت الذي كان من المنتظر أن يمثل معه محمد رابح على ذات المجلس التأديبي تغيب لأسباب مجهولة بقيت دون أجوبة بالنسبة إلى الرجل الأول في الفريق رغم ذلك قرر أن يؤجل محاسبته إلى مساء أمس وقد سربت مصادرنا معلومات تفيد بأنه سيعاقب ماليا، وكان محمد رابح عبر قبل مباراة اتحاد العاصمة عبر عن امتعاضه من عدم مشاركته أساسيا ما جعله بوغرارة يتخذ قرارا بابعادة كلية من قائمة الـ 18 ويحيل أمره إلى مسؤولي الفريق..

وفي سياق آخر تأخر وصول الغانيين الستة الذين كان مرتقبا التحاقهم وتأكد أن اثنان منهما فقط سيحلان هذا الأسبوع وبالتحديد يوم غد الأربعاء ويتعلق الأمر ببطوطانق شارل ولاريا هنري اللذان سيجريان سلسلة اختيارات من أجل الحكم على مستوى كل واحد منهما بما أن الوقت كافي إلى غاية 15 ديسمبر موعد افتتاح سوق التحويلات الشتوية لأخذ انطباع عن مرود الثنائي أو الرباعي الآخر .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة