جمعية العلماء المسلمين تتحدى القس سامي موزار وتدعوه إلى المناظرة

جمعية العلماء المسلمين تتحدى القس سامي موزار وتدعوه إلى المناظرة

أصدرت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين بيانا تحت عنوان “إلى السيد القس سامي موزار” ترد فيه على التهجمات التي صدرت عن هذا الأخير والتي تهجم فيها على “شرعية وتاريخية عيد الأضحى المبارك”

و”قديسة المساجد على مر التاريخ، وتناقلتها الصحافة الجزائرية” وتحدت الجمعية هذا القس أو أي قسيس أو أي شخصية يرشحها داخل أو خارج الجزائر للمناظرة علميا وأمام الملأ، وأن تكون المناظرات مسجلة بالفيديو، وفي أي مكان نتفق عليه معا، داخل أو خارج ولاية تيزي وزو، وداخل أو خارج القطر الجزائري، ودعا بيان جمعية العلماء هذا القس إلى الكف عن مهاجمة مقدسات الإسلام وجرح مشاعر المسلمين.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة