جمعية وهران ستسير برئيس بالنيابة

  • يواصل فريق جمعية وهران تحضيراته بدون أربعة لاعبين أساسيين مازالوا مصرون على مواصلة المقاطعة، وهم الحارس بوهدة، قلب الدفاع مغربي، المدافع الأيمن مازاري وكذلك وسط الميدان بوعلام المعروف بحمية، بحجة أن المستحقات التي تلقوها لم تكن مقنعة، رغم أن الإدارة أكدت أنها ستكمل الشطر الأول للاعبين قبل 15 جانفي من السنة القادمة، وهو ما رأته بعض الأطراف أنه غير مقبول ولسد فراغ الراحة الذي تعاني منه الجمعية، التي لم تلعب نهاية الأسبوع الماضي في الدور الجهوي الأخير لكأس الجمهورية، ولن تلعب نهاية هذا الأسبوع لأنها كانت معفاة، فقد برمج الطاقم الفني مقابلتين وديتين ضد أندية صغيرة، جرت الأولى الاثنين الماضي ضد شباب بن داود المنتمي للجهوي الثاني، كما ستواجه اليوم شباب بلانتير بملعب تولا علال الذي تتدرب فيه الجمعية حاليا. وحسب ما علمناه، فإن الجمعية قد تدخل في تربص مغلق ابتداء من السبت القادم بالأندلسيات، قد يدوم أربعة أيام، تحضيرا للداربي المرتقب ضد أولمبي أرزيو، وفيما يخص قائمة المسرحين، فإنها تضم خمسة لاعبين، تعرفت النهار على ثلاثة منهم ،وهم دربال، صانع وسدود الذي غاب عن الأنظار منذ مدة طويلة، فيما ستسترجع الجمعية قلب دفاعها ڤايد بلال، الذي لم يوقع مع بداية هذا الموسم، كما أن الإدارة تريد جلب مهاجم اتحاد مغنية مباركي من مواليد 1989، والذي يقال بأنه موهبة كبيرة وتريد حتى الجياسكا الحصول على خدماته خلال فترة الميركاتو، مع العلم أن هذا اللاعب متعاقد مع اتحاد مغنية لمدة خمس سنوات وترغب الجمعية في جلبه، أما فيما يخص الجانب الإداري وقضية الرئيس، فإن الإدارة منحت مهلة 15 يوما لمن يريد الترشح لذلك، وإذا لم يتقدم أي أحد، فإنها ستطلب من الديجياس أن يسير الفريق برئيس بالنيابة، قد يكون رئيس فرع كرة القدم الحالي العربي أومامار، وذلك حتى نهاية الموسم، فهل تقبل الديجياس بذلك أم تبقى دار الجمعية بدون رئيس، خاصة وأن الإدارة الحالية ترفض فكرة الديريكتوار.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة