جميعة الخروب تبحث عن تفجير مفاجأة ثانية في تيزي وزو

رغم صعوبة مهمة فريق جمعية الخروب في تيزي وزو أمام الرائد شبيبة القبائل إلا أن رفقاء روان يلعبون مباراة الغد دون أي مركب نقص،

بل وعلى العكس من ذلك دون عقدة خاصة أن شبيبة القبائل هو من يحسب ألف حساب لـ الجمعية بعد المفاجأة الثقيلة التي فجرتها في ملعب 8 ماي أمام وفاق سطيف الأحد الماضي وقد أكد معظم اللاعبين أنهم لن يتنقلوا من أجل اكتشاف أرضية ملعب 1 نوفمبر الجديدة أو الاحتكاك بلاعبي شبيبة القبائل الذين يمتلكون خبرة أكبر بل من أجل لعب الكل في الكل، وقد وضعت الإدارة اللاعبين في أفضل وأحسن الظروف بما أن التنقل سيكون جوا بعد زوال اليوم من قسنطينة باتجاه العاصمة أين سيقضي رفقاء بن دريدي الليلة في نزل دار الضياف على أن يتنقلوا برا صبيحة الغد إلى مدينة تيزي وزو، وسيكون المدرب بوغرارة في هذه المقابلة محروما من خدمات مدافعه عرعار بعد حصوله على الإنذار الثالث وقد حضر بديله الذي سيكون دون شك دربال وقد استغل الفرصة حتى يطلب من بقية لاعبيه المهددين اللعب بحذر شديد خاصة أنه يمتلك 6 عناصر في تعداده مهددة بالإنذار الثالث ويتعلق الأمر بكل من :همامي، قوعيش، رماش، محمد رابح، اوكيل وداوي الذين سيعمل من أجل المحافظة عليهم في المقابلات القادمة، علما أن طالب هشام سيسجل عودته بمناسبة هذه المباراة.
وينتظر أن يستغل رئيس الفريق الفرصة من اجل لقاء حناشي ومفاتحته حول موضوع المهاجم بورقبة الذي يريد ميلية حسان انتدابه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة