جنرال في القوات البحرية يدعم صفوف ''الذباب'' المنافسين لبوتفليقة

جنرال في القوات البحرية يدعم صفوف ''الذباب'' المنافسين لبوتفليقة

علمت ''النهار'' من مصادر مطلعة أن الجنرال المتقاعد، الحاج محمد الطاهر يعلى، القائد السابق للقوات البحرية

في الجيش الجزائري، قد قام بسحب إستمارات الترشح لرئاسيات أفريل 2009، لدى المصالح المختصة بوزارة الداخلية والجماعات المحلية.

وأوضحت مراجع ”النهار” أن المبعوث الخاص للجنرال المتقاعد، والذي تقدم إلى مصالح وزارة الداخلية لإيداع رسالة الترشح، تمكن من سحب 6000 استمارة للإنطلاق في سباق جمع 75 ألف توقيع في 25 ولاية، حيث تولى المدعو، عبد المجيد ماضي، وهو من أصدقاء الجنرال المتقاعد، عملية سحب الإستمارات.

وهي المرة الأولى التي يتقدم فيها جنرال في الجيش الجزائري لمنافسة الرئيس، عبد العزيز بوتفليقة، بعد فشل جنرال متقاعد آخر سنة 1999 و 2004 في مواجهة المرشح، بوتفليقة، ويتعلق الأمر بالجنرال المتقاعد رشيد بن يلس.

ولحد الساعة، بلغ عدد المترشحين لسباق الرئاسيات 27 مرشحا، منهم تاجر بالجزائر العاصمة، وعدد من المتقاعدين في عدة قطاعات اقتصادية، وحتى الرئيس الحالي لبلدية أدكار بولاية بجاية، والذي يدعى إيدير حمور. وجميع المرشحين لحد الساعة والذين يرغبون في منافسة الرئيس بوتفليقة، لا يتعدى وزنهم السياسي صنف ”الذبابة” حسب المقاييس المعتمدة في الملاكمة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة