جيار، سلال، وروراوة مدعوون لحضور الداربي القسنطيني

تفكر إدارة الموك

في مراسلة الرابطة الوطنية من أجل تأجيل الداربي القسنطيني من جديد، المقرر الاثنين القادم 13 أفريل، وكان نائب الرئيس كمال مدني قد تحدث هاتفيا مع رئيس الفاف روراوة في هذا الموضوع ولكن دون أن يأخذ ذلك طابع الرسمية، وتعود رغبة إدارة الموك في تأجيل الداربي إلى اعتبار أن الوقت غير مناسب، وليس من اللائق إجراء مقابلة بهذا الحجم يوم الإثنين، كما أن الحديث عن زيارة بوتفليقة إلى قسنطينة بمناسبة يوم العلم الموافق لـ16 أفريل جعل المسيرين يفكرون في التأجيل، على أساس أن سبب التأجيل الأول كان مشابها بعد تدخل والي الولاية، ولأن إدارة الموك تفكر في جعل الداربي عرسا حقيقيا في الولاية، فقد تم توجيه الدعوة لشخصيات هامة في الدولة، يتقدمها ابن قسنطينة، عبد المالك سلال وزير الموارد المائية، والهاشمي جيار، وزير الشباب والرياضة، والوزير السابق بوكرزازة، وكذلك رئيس الفاف محمد روراوة وبعض أعضاء مكتبه بالإضافة إلى الوالي عبد المالك بوضياف، ولم تضبط لحد الساعة القائمة النهائية للمدعوين. أما على صعيد التشكيلة، فمن المقرر أن تواجه الموك مساء اليوم بملعب 20 أوت بالبرج الأهلي المحلي في مقابلة ودية، ستكون الثانية في ظرف 4 أيام بعد لقاء الخميس الماضي الذي جرى بالقل أمام شبيبة سكيكدة، وعادت نتيجته لأشبال دانيال بهدفين لواحد.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة