جيلالي يحرر بسكرة ويحيي أمالها في لعب الأدوار الأولى

عرف الشوط الأول من المواجهة سيطرة شبه مطلقة للفريق المحلي الذي كان بإمكانه افتتاح باب التسجيل عند الدقيقة 4 لولا تغاضي الحكم عن ضربة جزاء شرعية بعد لمس الكرة يد

المدافع بونقجة داخل منطقة العمليات، وفي الدقيقة 12 تبادل كروي بين دزيري وهريات وقذفة هذا الأخير بين أحضان بابوش، وفي الدقيقة 17 كان الحارس البسكري مخلوف أسرع من المهاجم دغيش الذي وجد نفسه وجها لوجه مع الشباك ولكنه عجز عن اللحاق بالكرة، لينحصر بعد ذلك اللعب في وسط الميدان حتى الدقيقة 33 عندما نفذ عميور مخالفة من حوالي 25 م ناحية دزيري ولكن رأسية هذا الأخير فوق الإطار، وكانت آخر محاولة في هذا الشوط لنفس اللاعب الذي وضعه زميله بتومي وجه لوجه مع الحارس بابوش و لكن  قذفة المهاجم البسكري جاءت جانبية .

الشوط الثاني سار على شاكلة الشوط الأول ففي الدقيقة 52 راسمال يضع بتومي وجها لوجه مع الحارس بابوش ولكن هذا الأخير يفشل في التسجيل، وفي الدقيقة 66 ينفذ بوتريعة مخالفة من حوالي 20 م والحارس القسنطيني يتصدى لها بروعة، وفي الدقيقة 71 دزيري يتوغل و يمرر الى بتومي الذي يفشل مرة أخرى في هز الشباك، وانتظر الجمهور الغفير الحاضر حتى الدقيقة 79 ليرى الهدف الأول لاتحاد بسكرة بعد توزيعة طويلة من سلطاني إلى البديل خوالد صاحب الـ16 سنة والذي وضع الكرة بدوره أمام جيلالي الذي لم يجد صعوبة في التسجيل، وكادت الموك العودة في النتيجة في الدقيقة 88 بعد قذفة قوية ردها القائم الأيسر للحارس مخلوف، ليعلن بعدها الحكم أمالو نهاية اللقاء بتفوق منطقي لاتحاد بسكرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة