حادث الاصطدام بين قطارين بعين النعجة يعود إلى خطئ بشري

حادث الاصطدام بين قطارين بعين النعجة يعود إلى خطئ بشري

صرح وزير النقل عمار تو اليوم أن حادث الاصطدام الذي وقع بين قطارين للمسافرين أمس الأحد بالجزائر العاصمة يعود إلى “خطئ بشري”.

و أوضح الوزير على هامش الزيارة التي قادته إلى ورشات ترامواي الجزائر العاصمة أن نتائج التحقيق كشفت أن “سائق القطار لم يحترم إشارة قف”.

 و أضاف السيد تو أن سائق القطار “اعترف شخصيا بهذا الخطأ” موضحا أنه “يتم فحص علب السرعة الخاصة بالقطار لتحديد السرعة الحقيقية التي كان يسير بها عند وقوع الحادث”.

 و أكد السيد تو أن “الطريق فتح كلية و فسحت السكة لمرور القطارات بشكل عادي”.

  للتذكير أصيب 19 شخصا بجروح طفيفة في هذا الحادث الذي وقع عندما اصطدم قطار ضاحية كان قادما من البليدة بقطار آخر قادم من وهران عند مدخل محطة عين النعجة (18 كلم جنوب الجزائر العاصمة) فأصابه من الخلف.

 و قد تسبب هذا الحادث في إلحاق أضرارا مادية معتبرة حيث تسبب في انحراف أربع عربات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة