حارس حظيرة ينقذ فتاة من محاولة اختطاف واعتداء بالبليدة

حارس حظيرة ينقذ فتاة من محاولة اختطاف واعتداء بالبليدة

حررت مصالح الضبطية القضائية لأمن ولاية البليدة بتاريخ 6 أفريل من السنة الحالية، في حدود الساعة السادسة مساء، محضرا على إثر تلقيها نداء من قاعة الإرسال، مفاده قيام مجموعة من الأشخاص بمحاولة اختطاف فتاة بالقرب من البريد المركزي بالبليدة، وفور تنقلهم إلى عين المكان، تم إيقاف ثلاثة أشخاص، وهم ”ط.ح”، ”ص.ف” و”ب. أ”، بسبب ارتكابهم جريمة محاولة اختطاف ضد ”إ. س”، التي كانت قادمة من مقر سكناها لزيارة صديقتها التي تقيم بحي الورود بمحطة الحافلات المحاذية للقاعة متعددة الرياضات.

 أين لفت انتباهها وجود سيارتين، الأولى من نوع ”لونو ٤”، والثانية من نوع ”رونو إكسبراس”، على متنها أشخاص يراودونها، وقد حاولت تجنبهم والسير نحو شارع البريد المركزي، أين شاهدت حارس الحظيرة الذي تعرفه فطلبت منه مساعدتها، أين قام بإخفائها داخل خزانة بالغرفة التابعة للحظيرة، في حين سمعتهم يهددون الحارس، بأن يقوم بدلهم على مكانها، إلا أنهم عرفوا مكانها، أين قام المتهم الأول بوضع سكين على مستوى عنقها، طالبا مرافقتهم إجباريا، وقام المتهم الثاني بجرها إلى داخل السيارة، إلا أن حارس البلدية اغتنم الفرصة ليقوم بإبلاغ مصالح الأمن التي حضرت فورا، أين تم إيقافهم بعين المكان، وبعد إحالة الأطراف على مركز الشرطة تم سماع المتهم ”ط. ح”، صرّح أنه كان متواجدا بالقرب من الحظيرة الواقعة بالقرب من البريد المركزي رفقة كل من المتهمين الآخرين، حتى شاهد حارس الحظيرة رفقة فتاة، وبعدها لاذا بالفرار بدون معرفة السبب، ليتم إيقافه من قبل رجال الشرطة، وهي نفس التصريحات التي أدلى بها المتهمان ”ب. أ” و”ص. ف”، ليتم بعد ذلك جدولة القضية على غرفة الإتهام التي قدمت كتاباتها بتعيين الإتهام وإصدار الأمر بالقبض عليهما جسديا ضد المتهمين الثلاثة، بعد متابعتهما بجنايتي تكوين جماعة أشرار ومحاولة الخطف بالعنف، وهي القضية التي تم عرضها أمام محكمة الجنايات التي لأدانتهم بعقوبة ٣ سنوات سجنا نافذا لكل واحد من المتهمين الثلاثة.


التعليقات (1)

  • Bouazizi yacine rabah

    ennahar est le journal qui relate la véritée comme elle est

أخبار الجزائر

حديث الشبكة