حافلة الفريق الوطني المكسرة في القاهرة منعت الشاب محفوظ من التلفزيون

حافلة الفريق الوطني المكسرة في القاهرة منعت الشاب محفوظ من التلفزيون

كلنا نعلم أن كل الاستوديوهات محجوزة

اليوم من طرف الفنانين الجزائريين المشغولين جدا بتسجيل أغاني للفريق الوطني، رغم تعثره الأول في أنغولا، أين يشارك في المجموعة الأولى ضمن الفريق الأنغولي والمالاوي والمالي.

وبعد النجاح الخرافي الذي سجله الشاب محفوظ في أغنيته الأولى ”ووان تو تري فيفا لالجيري” مع الشابة صونيا، دخل هذا الأخير الأستوديو مرة أخرى لتدعيم الخضر بأغاني جديدة، وهذه المرة من كلمات الشاعر الغنائي عبد الرحمان جودي بعنوان ”ألي لي فار يا الخضرة يا لعزيزة”، وبعدما سجلها عن طريق الفيديو كليب، وقدم الأغنية مجانا للتلفزيون الجزائري، رفضت منه وطلب منه حذف الكثير من الصور الموجودة في الكليب، وخاصة تلك المتعلقة بالتعدي على حافلة الفريق الوطني وتكسيرها وإصابة اللاعبين، ومختلف الاعتداءات على الجمهور الجزائري في القاهرة، وقيل له أن الأوامر جاءت من ”الفوق”، ولهذا السبب منع الكليب من التلفزيون الجزائري، لتبقى كل الفضائيات المصرية تقول ما تشاء عن الجزائر، واستغلت فرصة خسارة الفريق الجزائري في أول خرجة له، لتشتم وتسب من جديد الجزائريين، قال الشاب محفوظ الذي قام بزيارة لـ ”النهار”؛ أنه مستاء جدا من هذا التصرف، و وجد نفسه مضطر لحذف بعض المشاهد المؤثرة في الأغنية، مما أفقدها نوعا ما جمالها.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة