حجز 260 كلغ من اللحوم الفاسدة موجهة لسجن عين أزال في سطيف!

حجز 260 كلغ من اللحوم الفاسدة موجهة لسجن عين أزال في سطيف!

فيما تم توقيف المموّن وإيداعه الحبس المؤقت

تمكنت، أول أمس، مصالح مكتب حفظ الصحة والنظافة لبلدية عين أزال بولاية سطيف، بالتنسيق مع مصالح أمن دائرة عين أزال، من حجز كمية معتبرة من اللحوم “لحم البقر” الفاسدة وغير صالحة للاستهلاك البشري، هذه الكمية المقدرة بـ 260 كلغ من اللحم، كانت موجهة للمؤسسة العقابية بذات البلدية لتحضير وجبات الموقوفين في هذه المؤسسة.

وحسب مصادر لـ “النهار”، فإن العملية تمت بعدما حامت شكوك من طرف مصالح المؤسسة العقابية والقائمين عليها حول صحة هذه اللحوم التي تم اقتناؤها من الممون المتعاقد مع هذه المؤسسة العقابية لتموينها بمادة اللحوم بمختلف أنواعها، حيث تم إخطار مكتب حفظ الصحة للبلدية مرفوقا بالطبيب البيطري لمعاينة اللحوم، فتبين أنها فاسدة وغير صالحة للاستهلاك، ليتم تحرير محضر معاينة ومصادرة هذه الكمية، وبعدها يتم إتلافها، كما تم توقيف الممون صاحب هذه اللحوم، وبعد التحقيق معه وسماعه على محضر من طرف عناصر الشرطة القضائية بأمن دائرة عين أزال، اتضح أنه ينحدر من ولاية البويرة، بعدها تم تقديمه أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة عين أزال، الذي قام بتحويله أمام قاضي الجلسة وإيداعه الحبس المؤقت إلى حين محاكمته بالتهم المنسوبة إليه.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1001224

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة