حدث فلكي نادر يوم 11 نوفمبر يمكن رؤيته من الجزائر

حدث فلكي نادر يوم 11 نوفمبر يمكن رؤيته من الجزائر

ستعرف مختلف مناطق العالم، حدثا فلكيا نادرا، يحدث 13 مرة فقط كل 100 سنة، يوم الـ 11 من شهر نوفمبر الجاري.

وحسب موقع “سكاي نيوز العربية”، سيكون بإمكان علماء الفلك، إلقاء نظرة من الأرض، على هذا الحدث النادر، ورؤية أقرب كواكب المجموعة الشمسية لها.

وسيمر الكوكب الصغير “عطارد”، بين الأرض والشمس، في حدث فلكي نادر التكرار.

وسيكون عطارد مرئيا من الأرض كنقطة صغيرة، تبدو بحجم لا يتعدى 0.5 بالمئة من حجم الشمس.

ونقل ذات المصدر، عن ناسا، إن السماء ستتيح عرضا ممتازا في 11 نوفمبر، عندما يعبر عطارد أمام الشمس.

وأضاف: “من وجهة نظرنا على الأرض، لا يمكننا أن نرى عطارد والزهرة يتقاطعان أمام الشمس، لذلك فهو حدث نادر لن نرغب في تفويته”.

وسيتمكن البشر في كل ربوع العالم، متابعة بقعة سوداء صغيرة تعود لكوكب عطارد، تتحرك ببطء عبر الشمس.

وينصح خبراء الفلك، باستخدام المعدات الواقية عند رؤية هذا الحدث، حتى لا تتأذى العين.

وكون كوكب عطارد صغير الحجم، فإنه يحتاج إلى إستعمال مناظير أو تلسكوب، مع مرشح شمس، لرؤيته.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=721849

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة