حذار… سماعات البلوتوث متهمة بالسرطان

حذار… سماعات البلوتوث متهمة بالسرطان

حذر 250 عالما، من مخاطر صحية كبيرة، يعتقدون أنها ناجمة عن سماعات الأذن، مثل “Apple Airpod”، وغيرها من التقنيات اللاسلكية.

حيث أوضح هؤلاء العلماء، أن الأشعة الناجمة عنها، تزيد بشكل كبير، من خطر الإصابة بالسرطان، والأمراض الخطيرة الأخرى.

وحذر العلماء، من الحقول الكهرومغناطيسية غير المؤينة، والتي تستفيد منها الهواتف المحمولة وشبكات الواي فاي، والهوائيات التلفزيونية، وشاشات الأطفال، وتعمل سماعات البلوتوث بها.

إذ جاء في النداء العاجل للعلماء : “تشمل التأثيرات زيادة خطر الإصابة بالسرطان، والإجهاد الخلوي، والضرر الوراثي، والتغييرات في الجهاز التناسلي، وغيرها من المخاطر”.

وأوضح أستاذ الكيمياء الحيوية، “جيري فيليبس”، بالقول : “إن اتجاه وضع السماعات في قناة الأذن، يعرض الأنسجة في الرأس لمستوى عال نسبيا، من إشعاع الموجات ذات التردد العالي”.

وانتقد العلماء الضوابط الدولية، غير الكافية، بشأن إدارة الحقول الكهرومغناطيسية، غير المؤينة.

خاصة عدم وجود حماية للسكان، وخاصة منهم الأطفال والنساء الحوامل، من هذه الاشعاعات.

ولهذا السبب فهم يطالبون بإنشاء لجنة مستقلة، تابعة للأمم المتحدة، لبحث كيفية حماية الناس، من مخاطر الإشعاع.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة