حراس أنبوب الغاز بتاسدة يطالبون وزير الطاقة والمناجم بالتدخل

طالب أعوان

 الأمن الداخلي للفوج العاشر بمنطقة ” تاسدة “، التابعة لبلدية دلدول من وزير الطاقة والمناجم بالتدخل وتسوية وضعيتهم، والتي باتت تؤرقهم وخاصة في انعدام أدنى ضروريات العمل في فيافي بعيدة ومهجورة، حيث ينعدم الماء والتيار الكهربائي والنقل وعوامل أخرى أثرت بشكل كبير على حياة هؤلاء العمال، والذين يبقون في رحلة دائمة لحراسة أنبوب الغاز الممتد على مسافة عشرات الكيلومترات عبر إقليم سد رحال ودلدول، وكان هؤلاء العمال قد أبرموا عقد عمل مع المديرية الجهوية لنشاط النقل بالأنابيب ببجاية لمدة سنة، ورغم أن العقد ينص في المادة الخامسة على أن ساعات العمل الأسبوعية، لا تتجاوز أربعين ساعة، في حين وحسب رسالة هؤلاء العمال الموجهة لمفتشيه العمل والسلطات، أن هؤلاء يعملون بأكثر من الوقت المعمول به والمتفق عليه في الاتفاقية المبرمة مع الشريك، وعليه يطالب هؤلاء الأعوان وحراس أنبوب الغاز من المديرية الجهوية لسونا طراك، بتعويضهم الساعات الإضافية التي تبقى ترهقهم وتتعبهم دون أدنى وجه حق انتفاعي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة