حرب شوارع بين سكارى وشباب بـ«القل» في سكيكدة! 

حرب شوارع بين سكارى وشباب بـ«القل» في سكيكدة! 

سكان حي «طهر لڤزاير» عاشوا ليلة رعب

تحوّل، ليلة أول أمس، حي «طهر لڤزاير» في منطقة «بومهاجر» بـ«القل» في سكيكدة، إلى مسرح لمواجهات عنيفة بين مجموعة من المنحرفين كانوا في حالة سكر وشباب من سكان الحي، استعملت فيها الحجارة والعصي وأسلحة بيضاء.

أفرزت الحادثة التي لم تخلّف ضحايا بشرية ماعدا إصابات خفيفة، موجة من الغضب الشديد في أواسط سكان الحي، خاصة وأنّها جاءت على خلفية تحويل الحي المذكور إلى مكان لتعاطي المخدرات وكل الممنوعات، وهو ما نغصّ حياة السكان وحوّل لياليهم إلى جحيم لا يُطاق، وسبق وأن تقدّموا بالعديد من الشكاوى إلى السلطات الأمنية، إلا أنّ الظاهرة أخذت منحنى خطيرا وأصبحت تهدّد حياة سكان الحي بالاعتداءات من قبل المنحرفين، ناهيك عن الكلام الصاخب والقبيح وغيرها من المناوشات والعراكات كل ليلة من جراء تزايد عدد المنحرفين، الذين يختارون المكان نظرا لعزلته.

ممثل عن سكان الحي كشف لـ«النهار»، بأنّهم راسلوا السلطات المحلية والأمنية في العديد من المرات، مطالبين على الأقل بفتح مقر للأمن الحضري أو تحريك دوريات أمنية، قصد حماية ممتلكاتهم وأرواحهم بحماية حيّهم، من خلال محاربة اللّصوصية والمجرمين، الذين يظهرون كلما حلّ الظلام، مما يجعل حياتهم وحياة أبنائهم على كف عفريت.

للإشارة، فإنّ رئيس بلدية القل كشف بأنّه قدّم العديد من التقارير إلى الجهات المختصّة، على أمل أن يتم الموافقة في توسيع الخارطة الأمنية بمفتح مقر للأمن الحضري، الذي بات مطلبا ملحّا للجميع في ظل التوسع الجغرافي لمدينة القل.

*******************

تعرّف على موقع “النهار”

“النهار أون لاين” هو موقع إخباري جزائري يهتم بالشؤون الوطنية والمحلية وحتى الدولية في كل المجالات، بصفة دورية وآنية ومستمرة.

يعتبر موقع “النهار أون لاين” موقعًا تابعًا لمجمّع “النهار” الإعلامي الذي يضمّ قناة “النهار الإخبارية” وجريدة “النهار الجديد” و”إذاعة شمس” على النت.

يتميز موقع “النهار أون لاين” بالنشر الفوري والآني للأخبار، مع التحري الكبير لمصداقية الأخبار والأحداث المنشورة من طرفنا.

يحرص الموقع على التحري في مصدر الخبر قبل بثّه، وفي حال حصول تطور يتم تحديثه بمقالات جديدة تتضمّن كل التفاصيل والتطورات.

يعمل “النهار أون لاين” من دون انقطاع، ويضمن طاقمه الأخبار على مدى 24 ساعة، تحديثها ومتابعتها الدقيقة والشاملة.

يسمح موقع “النهار أون لاين” بمتابعة كل الأخبار التي تنفرد بها قناة “النهار”، ونقل كل التقارير والروبورتاجات التي تعدها القناة.

يعتبر الموقع من أبرز المواقع، ويحظى بنسب متابعة قياسية بفضل شبكة المراسلين التي تنشط عبر كامل التراب الجزائري.

يتابع “النهار أون لاين” الأحداث الطارئة ببث مباشر عبر صفحة “النهار” على “الفايسبوك” و“تويتر”، ويتيح لكم متابعة الأحداث لحظة بلحظة.

الموقع يحتوي على أقسام تسمح لمختلف القرّاء بتتبع المحتوى المراد الاطلاع عليه من سياسة واقتصاد وثقافة ورياضة ومتفرّقات.

يسمح الموقع بتقديم استفتاءاتكم حول مواضيع الساعة من خلال ركن “الاستفتاء” الذي يكون موضوعه متزامنًا مع الحدث.

يتواجد موقع “النهار أون لاين” على مواقع التواصل الاجتماعي، ويحظى بمتابعة عالية تفوق الخمسة ملايين مشترك على “الفاييسبوك” وعلى “التويتر”.

يتيح الموقع الإلكتروني لمتابعيه إمكانية مشاركتهم بفيديوهات لأحداث عايشوها وإرسالها للموقع عبر رقم “الواتساب”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة