حرمان الأندية التي لا تشرك الأواسط من دخول سوق الانتقالات الشتوية

حرمان الأندية التي لا تشرك الأواسط من دخول سوق الانتقالات الشتوية

قرر المكتب الفيدرالي

للاتحادية الجزائرية لكرة القدم، معاقبة الأندية التي لا تشرك لاعبين من فئة الأواسط في تشكيلاتها الأساسية، بحرمانها من انتداب لاعبين جدد خلال فترة المركاتو القادمة. وجاء هذا القرار بعد عزوف أندية القسمين الأول والثاني عن تطبيق لائحة الفاف التي تفرض إشراك لاعبين من فئة الأواسط على الأقل في فريق الأكابر، من أجل تشجيع التكوين، وإعطاء فرصة للاعبين الشبان بإبراز إمكاناتهم والتعود على أجواء المنافسة مع الأكابر، لتسهيل مهمة اندماجهم، وكذا التقليل من الصفقات “غير المجدية” التي تعقدها النوادي في فترة التحويلات. هذا وأكد المكتب الفدرالي أنه لازال يدرس عقوبات أخرى لتسليطها على الأندية التي لا تطبق هذه اللائحة.

فحوصات تناول المنشطات لم تكشف عن أي حالة

أسفرت كل عمليات فحص المنشطات التي أقيمت منذ بداية بطولتي القسمين الأول والثاني لهذا الموسم، عن نتائج سلبية. وقال بيان نشرته “الفاف” على موقعها على الأنترنت أن اللجنة الطبية المكلفة بهذه العملية لم تكشف عن أي حالة لتناول المنشطات، مضيفا أن العملية ستتواصل بمعدل 6 فحوصات عشوائية في كل جولة من البطولة، وكل مباراة من منافسة الكأس. ودعا نفس البيان مسيري المنشآت الرياضية إلى تجهيز الملاعب بغرف خاصة لاحتضان عمليات فحص تناول المنشطات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة