حسيبة عمروش تستقر في بلاد القبائل

في اتصال هاتفي لـالنهارمع المطربة حسيبة عمروش التي تصنع الحدث في السنوات الأخيرة في مجال الأغنية القبائلية، بعد هجرة كل الأصوات التي كانت معروفة بهذا النوع، على غرار المطربة كريمة اسانزها وماسة بوشافة ونادية بارود إلى الخارج، قالت عمروش إنها أصبحت تفضّل البقاء بعيدا عن ضجيج العاصمة، حيث اشترت قطعة  أرض في أزفون التي أصبحت تمكث بها فيها أكثر مما تمكثه في العاصمة التي تتنقل إليها فقط عندما يكون لديها عمل.وعن جديدها، قالت حسيبة إنها تحضر لألبوم جديد من نفس النوع وعلى طريقة والدتها وخالتي شريفة التي نجحت بها حسيبة كثيرا. أما فيما يخص تسجيلها لألبوم شرقي 100 في المائة، فقد ردت حسيبة أنها أجلت هذا المشروع في الوقت الراهن لأن السوق لا يتطلب مثل هذا النوع من الأغاني.

//زهيدة. ث


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة