“حقوق المؤلف” يكشف عن مشروع جديد سيعرضه على الحكومة

“حقوق المؤلف” يكشف عن مشروع  جديد سيعرضه على الحكومة

بحث الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة عن وسيلة ناجعة تمكن المبدع فنانا وكاتبا وغيره للحفاظ على اعماله دونما تعرضها القرصنة والسرقة

التي تعرفها الساحة على جميع مستوياتها اليوم،و هذا في ظل غياب استراتيجية واضحة. و ابرز رئيس الديوان عبد الحكيم توصار في تصريح له خلال الايام المفتوحة التي تتواصل الى غاية 24 من الشهر الجاري ان هيئته تسعى الى “تعزيز حماية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة”  من خلال دعم الترسانة القانونية مشيرا في هذا السياق الى انه تم الانتهاء من مشروع مرسوم تنفيذي يتعلق ب”المكافأة على النسخة الخاصة بالنسبة للمؤلفات الادبية” علما انه سيعرض لاحقا على الامانة العامة للحكومة.
وفيما يخص دعم الابداع فقال المتحدث ان المؤسسة  “انفقت مبلغ 20 مليون دج لدعم 74 عمل ثقافي  خلال السنة الفارطة هذا كما منحت مساعدة اجتماعية لفائدة 31 مؤلف فيما استفاد 89 مؤلف بصفة دورية من منح المعاش التكميلية، أما عن القرصنة التي تسهر المؤسسة بالتنسيق مع مختلف الجهات على محاربتها وهذا من خلال الفرقة المتخصصة في محاربة القرصنة التي تم انشاؤها بالتعاون مع الامن الوطني فقد سجلت المؤسسة حجز 289409 دعيمة.
كما عرض توصار خلال الايام المذكورة احصائيات النشاطات التي اشرفت عليها هيئته خلال السنوات الفارطة فيما يخص المؤلفات الثقافية والادبية مبرزا انه تم سنة 2007 ايداع 4831 عمل ثقافي لغرض الحماية وهو ما يمثل انخفاضا مقارنة بالسنة  التي سبقتها بنسبة 2ر1 بالمائة . وفي مجال توزيع الحقوق ذكر السيد توصار ان المؤسسة سعت من اجل توزيع كل حقوق المؤلف الخاصة بالسنوات الفارطة وتم في هذا الاطار توزيع 8379 عمل درامي و9369 عمل ادبي و134245 انتاج موسيقي .
وحسب ما اكده رئيس الديوان عبد الحكيم توصار فان الايام المفتوحة التي ينظمها الديوان على مدار الاسبوع الجاري و المنظمة على مستوى 3 مديريات جهوية و15 وكالة جهوية “الغرض منها اشراك المواطن بشتى اشكاله،  في عملية التوصل الى حلول بشان المشاكل التي تعرفها الساحة الثقافية والفنية بشان سرقة الاعمال الابداعية المختلفة والتي عرفتا انشتارا واضحا في السنوات الاخيرة” وهذا نتيجة للاستعمال لسلبي للتكنولوجيات وما افرزته العولمة الجديدة.
وتجدر الاشارة الى انه ومن أجل توفير حماية أكبر للمؤلف والفنان والمبدعين داخل وخارج التراب الوطني،  وحسبما اشار اليه المعنيون بالامر ،فقد وقعت المؤسسة في هذا الاطار على 37 عقد للتمثيل المتبادل مع مختلف المؤسسات الاجنبية بينما يتم حاليا التفاوض مع ست دول هي الفدرالية الروسية والمملكة المتحدة الى جانب المكسيك وتنزانيا واليابان وهولندا لعقد اتفاقيات معها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة