حكم بالإعدام ضد مرتكب جناية الانخراط في جماعة إرهابية ببسكرة

  •  أدانت محكمة الجنايات ببسكرة اليوم الثلاثاء بعقوبة الإعدام  المدعو “عبد الرحمان فقيري” لأجل ارتكاب جناية الانخراط في جماعة إرهابية وكذا الأمر باتخاذ إجراءات التخلف ضد المدعو محمد الحافظ مسعودي الذي يوجد في حالة فرار وهو متورط في ذات القضية.
  •   وتعود وقائع القضية وفقا لقرار الإحالة إلى الفاتح أفريل المنصرم عندما ضبط أفراد الجيش الوطني الشعبي شاحنة مشبوهة يقودها عبد الرحمان فقيري بإقليم بلدية شتمة بالقرب من مدينة بسكرة عاصمة الولاية.
  •  ومكنت عملية تفتيش المركبة من العثور على حمولة 460 كيس صغير من مادة كيماوية حامت شكوك حولها مما استدعى حجزها وإرسال عينات من السلعة إلى مخبر الشرطة العلمية  بالجزائر العاصمة حيث أفضى تقرير الخبرة المنجز إلى أن خلط المواد الكيماوية المحجوزة  يتيح استعمالها بصفة متفجرات.
  •  وأفاد قرار الإحالة أيضا أنه بغرض التمويه على البضاعة المشبوهة جرى وضع على متن الشاحنة حصص من قارورات ماء معدني ومشروبات غازية وملح المائدة.
  •   وأثناء مباشرة التحقيق في هذه القضية من طرف فرقة الدرك الوطني صرح المعني بالأمر أنه على دراية مسبقة بطبيعة البضاعة الخطيرة وأن الإرهابي محمد الحافظ مسعودي طلب منه شحن تلك البضاعة إلى منطقة سيدي عقبة (بسكرة) مقابل الحصول على مبلغ 2000دج.
  •  وعقب انجاز ملف حول القضية وإيداعه أمام العدالة وجهت للإرهابيين الاثنين تهم متعلقة باقتراف جنايتي الانخراط في جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها وأنشطتها وحيازة وحمل مواد تدخل في تركيب وصناعة المتفجرات دون رخصة مسبقة من السلطات المختصة.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة