حملة بركات من المال العام

حملة بركات من المال العام

تتواصل حملة الدعم والمساندة لصالح الوزير سعيد بركات، في مواجهة جريدة النهار على خلفية نشر الصحيفة لسلسلة فضائح تهز القطاع الفلاحي،

فقد ورد إلينا بيان للجمعيات المهنية للغرفة الفلاحية لولاية بومرداس، دون توقيع أو تذييل، تحت عنوان “الأعمى من لا يريد أن يرى”. وراح البيان يعدد انجازات الوزير التي لا يراها الأعمى طبعا، من ارتفاع المحصول الفلاحي، وتساءلت الجمعيات “من لم يأكل التفاح والخوخ ب30دج، والطماطم بنفس السعر في فصل الشتاء، والدجاج في متناول الجميع”، طبعا كل ذلك بحسب هؤلاء بفضل الأموال الضخمة التي رصدتها الدولة الجزائرية من عرق الشعب الجزائري للنهوض بالقطاع الفلاحي، ربما هو ذات الصندوق الذي تحول اليوم عن مقصده إلى تمويل حملة الوزير ضد النهار، وصدق المثل الجزائري القائل “من لحيتو بخر لو”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة