حملة تحسيسية للإدماج المهني للمساجين بعد انقضاء فترة عقوبتهم

حملة تحسيسية للإدماج المهني للمساجين بعد انقضاء فترة عقوبتهم

شرعت مديرية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والصناعات التقليدية لولاية أم البواقي بالتعاون مع غرفة الصناعة التقليدية والحرف في حملة توعية عبر مؤسسات إعادة التربية والتأهيل لفائدة المساجين لتسهيل إدماجهم المهني بعد انقضاء فترة عقوبتهم حسبما علم اليوم الاثنين من ذات المديرية.

وينصب هذا العمل التحسيسي المبرمج في إطار تجسيد الاتفاقية المبرمة بين وزارة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والصناعة التقليدية والمديرية العامة للسجون حول تعريف السجناء بالقطاع  فضلا عن سبل التكيف مع الدورات التكوينية التي تنظم لفائدة سجناء في بعض تخصصات الصناعات التقليدية والحرف واطلاع المساجين بعد انقضاء فترة عقوبتهم بطرق الإدماج المهني والاجتماعي.

ويحرص مسؤولو مديرية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والصناعات التقليدية على توضيح  جملة المزايا المتاحة وآليات الدعم التي بادرت بها السلطات العمومية في هذا الإطار والمتمثلة في الصندوق الوطني لترقية نشاطات الصناعة التقليدية.

للإشارة فإن هذه اللقاءات التحسيسية مست إلى حد الآن المؤسسات العقابية التأهيلية لكل من عين البيضاء وأم البواقي وهي متواصلة خلال الأسبوع الجاري لتشمل مؤسسة إعادة التربية لمدينة عين مليلة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة