حمى لقاء بلعباس في تصاعد مستمر

  • بدأت حمى اللقاء المحلي الذي سيجمع فريق الترجي بضيفه اتحاد بلعباس صاحب المرتبة الثانية في ترتيب البطولة في التصاعد، سواءمن جانب الاستعدادات التي يقوم بها الفريق أو من جانباستعدادات الأنصار، الذين لا حديث لهم هذه الأيام بمعاقل النادي سوى عنفريقهم، جديده وعن مدى جاهزيته لاستقبال ضيوفه، وإذا كان المتشائمون يبدون تخوفهم من تكرار سيناريو أرزيو بحكمقوة المنافسوأهدافه التي تمنعه من التفريط في نقاط المباراة، فإن المتفائلون يرون بأن النقاط الثلاث لن تغادر مستغانم، وأن فريقهم سيرفع التحدي،خاصة وأنه أدى مباراة جيدة في لقائه الأخيربسطيف، ولم ينهزم إلا بهدف يتيم، بعدما كان يتلقى أهدافا كثيرة في لقاءاته خارج ميدانه. وإضافة إلى ذلك، فإن الجدية والصرامة التي أصبحت تطبع تحضيرات الفريق تشكل عاملا هاما فيصف الترجي للفوز بمباراته، بدليلالغيابات القليلة المسجلة في صفوف اللاعبين خلال هذا الأسبوع، حيث لم يتغيب إلا اللاعب مادوني عن حصة أول أمس، والتي أرجعهاإلى أسباب عائلية.
  • شريف الوزاني من جهته ووعيا منه بطابع المباراة التي تنتظر فريقه، يركز عمله حاليا على الجانب البدني، وذلك بتطبيقه لتمارين شاقةبهدف تقوية اللياقة البدنية للاعبين وتحضيرهم لإجراء الـ90 دقيقة بنفس الريتم، خاصة وأن لقاءات الداربي تشهد اندفاعا بدنيا كبيرا،فغالبا يكون الفريق الذي يحضر نفسه بدنيا هو الذي يفوز بالمباراة.
  • من جهة أخرى، يواصل اللاعب براح الذي سبق وأن تقمص ألوان شباب بلوزداد وأولمبي أرزيو التدرب مع الفريق، ويذكر أن اللاعبيوجد تحت طائلة العقوبة التي سلطتها عليه الرابطة.
  • في سياق آخر، لا زال الأنصار يترقبون المفاجأة التي أكثر رئيس الفريق الحديث عنها، عند تأكيده  جلب لاعبين من العيار الثقيل، بعدما اعترف أنه ارتكب عدة أخطاء في بداية الموسم لدى انتدابه لاعبين لا يحلمون إلا بالإسم، وتلقوا أموالا دون أن يلعبوا أكثر من 100 دقيقة.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة