حمّار: هذه الحسابات ستجعل الوفاق بطلا ولم نبع أموال التتويج الإفريقي في السوق السوداء

حمّار: هذه الحسابات ستجعل الوفاق بطلا ولم نبع أموال التتويج الإفريقي في السوق السوداء

كشف رئيس وفاق سطيف حسان حمّار، صبيحة أمس، على أمواج إذاعة الهضاب المحلية، أن فريقه أصبح قريبا من انتزاع اللقب خلال المباريات التسع المتبقية له، من دون احتساب اللقاء المتأخر أمام شباب بلوزداد، وقال إن التشكيلة مطالبة بالفوز بالمباريات الخمس المتبقية في ملعب 8 ماي، مع جلب 8 نقاط من 4 مباريات خارج قواعده، مؤكدا أن جمع 23 نقطة سيجعل الفريق ينهي الموسم بطلا من دون الأخذ بعين الاعتبار نتائج بقية الملاحقين. تجدر الإشارة إلى أن نادي وفاق سطيف استقبل أمس فريق سريع غليزان، على أن يستقبل كلا من نصر حسين داي، اتحاد الحراش، شبيبة الساورة واتحاد العاصمة، فيما يلعب خارج القواعد أمام كل من شباب باتنة، مولودية وهران، مولودية بجاية ودفاع تاجنانت في الجولة الأخيرة من البطولة.

 «المناجرة والمقرّبون هم من يروّجون الإشاعات ضدي»

عاد الرئيس حمّار لمهاجمة خصومه ومعارضيه، حيث أكد أن كسب فريقه لقضية المهاجم «فرانك مادو» لم يعجب الكثيرين الذين كانوا يروجون للبلبلة بهدف التخلص منه، على حد تعبيره، موضحا أن سبب الهجوم الذي يتعرض له يعود إلى حرمانه لعدد من المقربين في وقت سابق من بعض المزايا التي كانوا يحظون بها على حساب الفريق، ليكشف أن بعض وكلاء اللاعبين وراء الحملة التي يتعرض لها من انتقادات وزرع للإشاعات، حيث قال: «بعض وكلاء اللاعبين الذين كانوا يستفيدون من عائدات صفقات تحويل اللاعبين، والذين مع قدومي ضيعوا تلك الصفقات، وراء الحملة التي أتعرض لها وزرع البلبلة وسط الأنصار، بالتعاون مع عدد من المقربين الذين كانوا يحظون ببعض المزايا، والذين يريدون مغادرتي من أجل استرجاع مصالحهم»، ليهدد الرئيس حمّار بعض المناجيره الذين ينتقدون الانتدابات التي قام بها بكشف أسمائهم بعد أن رفض ضم لاعبيهم.

 «أخطأت عندما لم أنسحب لأن البقاء في القمة صعب»

اعترف الرئيس حمّار في معرض حديثه صبيحة أمس، بأنه ارتكب خطأ جسيما عندما لم ينسحب مباشرة بعد نهاية العهدة، والتي عرفت تحقيق نتائج كبيرة أوصلت الفريق إلى القمة، حيث قال: «أكبر خطأ ارتكبته عندما لم أنسحب من الرئاسة في نهاية العهدة، كان عليّ الانسحاب لأنه من الصعب البقاء في القمة، لكن عندما اكتشفت عدم وجود أي خليفة تراجعت عن الاستقالة، حيث كنت أنتظر أن ألقى يد العود بعد النتائج الجيدة المحققة»، ليعود الرئيس حمّار إلى أحداث المواجهة الإفريقية أمام سان داونز الجنوب إفريقي، مؤكدا أن بعض الأطراف استغلت الأنصار وقامت بتغذية إشاعة ترتيب مواجهة شبيبة القبائل الموسم الفارط في نهاية الموسم، رغم أن الوفاق فاز، حيث تم شحن الأجواء قبل المواجهة الإفريقية.

 «الأسماء الكبيرة أصبحت ترفض الوفاق بسبب الأموال»

وعن أسباب الفشل الذي يلاحقه خلال كل صائفة وتراجع أفضل الأسماء عن الانضمام للفريق، أكد حمّار أن السبب يعود إلى غياب الأموال، مؤكدا في ذات الصدد أن تمكنه من استعادة زيتي وجلب آيت واعمر، تام بانغ وناجي الذي يصنف من بين أحسن المهاجمين لا يمكن وصفه بالفشل، مؤكدا أنه يضع سياسة الاستقدامات حسب الإمكانيات المتوفرة، وأن ميزانية الفريق تعرف تراجعا في الفترة الأخيرة.

 «أموال التتويج الإفريقي استفاد منها البنك الجزائري»

ليعود الرئيس حمّار إلى الانتقادات التي وجهت له بخصوص أموال التتويج الإفريقي، ليؤكد أن إدارته قامت بتوجيهيها لإنجاز عدة مشاريع وهياكل، على غرار مقر الفريق، حيث أكد بقوله: «الأموال التي تم منحها للفريق بالعملة الصعبة لم نبعها في السوق السوداء مثلما قام به البعض، لقد قمنا بإدخالها عبر البنك الجزائري الذي استفاد منها ثم تحصلنا عليها بالدينار الجزائري، وبفضلها تم إنجاز عدة مشاريع».

 «أموال بن العمري، بن يطو، داغولو، دلهوم وزياية لم نتحصل عليها»

وبخصوص عائدات تحويل اللاعبين إلى البطولات الخارجية، كشف حمّار أن هذه الأموال لازالت لم تدخل خزينة الفريق إلى غاية اللحظة، وأن إدارته لجأت في أغلب هذه الحالات للاتحاد الدولي، قائلا: «350 ألف دولار التي تمثل الشطر الثاني من تحويل بن يطو لازالت لم تدخل، وقد قدمنا شكوى للاتحاد الدولي، على غرار 200 ألف دولار من عائدات تحويل دلهوم إلى النصر السعودي و150 ألف دولار الخاصة بتحويل زياية إلى اتحاد جدة، فيما لازلنا ننتظر 75 ألف دولار الخاصة بتحويل داغولو إلى الوحدة السعودي، فيما لازالت بحوزتنا صكوك المدافع بن العمري المطالب بدفع مليارين ونصف المليار لاستعادة صكوكه».

 «سنسترجع حقوقنا في قضية بن عثمان»

وفي معرض حديثه، وجه الرئيس حمّار تحذيرا للمناجير الذي تكفل بتحويل المهاجم بن عثمان إلى النادي الإفريقي، وطلب منه عدم الفرح كثيرا بتأهيل المهاجم الشاب في صفوف النادي التونسي، مشيرا إلى أن إدارته تقدمت بشكوى مدعومة بالعقد الذي يؤكد أن عقد اللاعب ملك للوفاق، حيث قال: «بن عثمان يمتلك عقدا يربطه بالفريق وتأهيله في النادي الإفريقي كان استثنائيا فحسب، وسنسترجع حقوقنا كاملة وسنطالب بتعويضات».


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة