حوالي 15 ألف تلميذ بالمركز الوطني للتعليم عن بعد سيجتازون البكالوريا في النظام الجديد كأحرار

حوالي 15 ألف تلميذ بالمركز الوطني للتعليم عن بعد سيجتازون البكالوريا في النظام الجديد كأحرار

فيما ستستقبل المؤسسات التربوية 8 ملايين تلميذ منهم مليون تلميذ في الثانوي

علمت “النهار” من مصادر مطلعة أن ما يقارب 15 ألف تلميذ يتابعون دروسا بالمركز الوطني للتعليم عن بعد سيجتازون شهادة البكالوريا لدورة 2009 في نظام التعليم الجديد كأحرار إلى جانب تلاميذ النهائي الذين درسوا وفقا لنظام التعليم الكلاسيكي .
وأضافت مصادرنا أن هؤلاء التلاميذ قد تابعوا دروسهم عن طريق المراسلة وذلك بالعمل والتنسيق مع المركز الوطني للتعليم الذي يبعث لهم بالدروس سواء عن طريق البريد العادي أوالبريد الإلكتروني أي عبر “شبكات الانترنيت”. مشيرة في السياق ذاته أن تلاميذ النهائي قد تلقوا دروسهم ضمن “نظام التعليم الجديد” وعليه فإنهم سيجتازون شهادة الباكالوريا كأحرار مثلهم مثل باقي تلاميذ النهائي الذين درسوا وفقا للنظام الكلاسيكي ولم يسعفهم الحظ في الحصول على البكالوريا وعليه سيجتازون الشهادة كأحرار على مدار 5 سنوات المقبلة وذلك تطبيقا لتعليمات وزير التربية الوطنية أبوبكر بن بوزيد.
من جهة ثانية قالت نفس المصادر إن 8 ملايين تلميذ سيلتحقون بمقاعد الدراسة في 13 سبتمبر المقبل في جميع الأطوار منهم مليون تلميذ في الطور الثانوي في حين أن تلاميذ التحضيري سينتقل من 143 ألف تلميذ في السنة الماضية إلى 430 ألف تلميذ في الدخول المدرسي المقبل خاصة في الوقت الذي تم تخصيص مبلغ 60 مليار سنتيم كميزانية لتزويد “الأقسام التحضيرية” بكل المرافق والهياكل الضرورية من “أثاث ومدافئ” .
هذا وقد تم اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير التي من شأنها استقبال التلاميذ في ظروف حسنة عن طريق استلام 100 ثانوية جديدة. 400 إكمالية جديدة و350 مدرسة ابتدائية إلى جانب تخصيص بكل مدرسة ابتدائية “حجرة للتدريس” لاستقبال تلاميذ التحضيري، خاصة في ظل الإصلاحات التربوية التي أقرت 5 سنوات للالتحاق بالطور التحضيري والذي سيتقلص إلى 4 سنوات مع حلول سنة 2009.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة