حيلة جديدة لحماية السكان من أوجاع السياسة!

حيلة جديدة لحماية السكان من أوجاع السياسة!

لم يجد وزير الصحة والسكان عمار تو من وسيلة “يقتل بها الوقت” خلال حفل رسمي إلا مطالعة مجلة للأطفال تتضمن رسوم متحركة وفيها أيضا صفحات مخصصة للتلوين وهذا بدل الانغماس في الحديث مع زملاءه الوزراء في قضايا السياسة والتسيير.

لجوء عمار تو إلى مطالعة كتاب الرسوم المتحركة أثار فضول الكثير من الضيوف الذين لم يفهموا لماذا فضل وزير الصحة الرسوم المتحركة بدل الحديث عن السياسة سيما وأن موقفه هذا جاء بعد فترة وجيزة من إصابته بداء السكرى الذي أصابه بعد تقليه مهام وزارة الصحة والسكان!! أصحاب النوايا الحسنة قالوا أن عمار تو يريد بموقفه هذا أن يوجه نصيحة للجزائريين بضرورة متابعة الرسوم المتحركة بدل الاهتمام بالسياسة وهذا حفظا لصحة السكان.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة