حي سواكرية ببلدية مفتاح بالبليدة يقطعون الطريق الولائي و يهددون بالتصعيد

  أقدم سكان حي سواكرية التابع لبلدية مفتاح  اول أمس إلى غاية منتصف نهار اليوم بغلق الطريق الولائي رقم 58 المؤدي إلى ولاية الجزائر ومنع مستعملي هذا الأخير من المرور عليه مما خلق نوعا من الازدحام الكبير و تعطيل حركة المرور الذي وضع فيها هؤلاء الأحجار على طول الطريق و اضرام النيران في العجلات المطاطية خلقت جوا من الدخان الكثيف ، مما دفع بقوات الدرك الوطني بالتدخل سريعا لانقاذ الوضع و تفريق المحتجين قبل حدوث اية كارثة محتملة و ذلك احتجاجا على الاوضاع المزرية التي يعيشونها و الوهعود الكاذبة من طرف المسؤوليين في تحسين الوضعية االمعيشية للمواطنين. الا ان تدخل مصالح الدرك لم تمنع هؤلاء من العودة الى وضع الحجارة و تكرار نفس السيناريو بمجرد مغادرة قوات الدرك عين المكان التي أوقفت فيها 09 أشخاص قدمتهم الى وكيل الجمهورية لدى محكمة بوفاريك الذي امر بايداعهم الحبس المؤقت بل وهددوا بالقيام باعمال شغب لا تحمد عقباها في حال عدم استجابة أعضاء المجلس الشعبي لبلدية مفتاح لطلباتهم و المتمثلة أساسا في انهاء مسلسلات الوعود الكاذبة و المتكررة الصادرة عن رئيس البلدية و ضرورة القضاء على صورة الحياة المزرية في الحي التي توارثتها الأجيال هناك منذ سنوات عدة و لم يقم احد بالالتفات اليهم بالرغم من ان صورة الطرق المهترئة و المتشققة و انعدام شبكة الصرف الصحي المسببة للسكان مشاكل كبرى تجسدت في انتشار الروائح وصعود المياه القذرة الى السطح التي تبقى راكدة لعدة ايام .


التعليقات (2)

  • aymen labiod

    je suis etudient de la 1ere am moyen

  • koko

    Waw zin

أخبار الجزائر

حديث الشبكة