خديجة بن ڤنة تقدم ''الصراحة راحة''

خديجة بن ڤنة تقدم ''الصراحة راحة''

يستضيف برنامج الصراحة راحة، لهذا الأسبوع، الإعلامية المتألقة خديجة بن ڤنة، مقدمة نشرات الأخبار في قناة الجزيرة القطرية، في ''خرجة'' غير متوقعة، بعد تخصيص عدد البرنامج

لهذا الأسبوع المزمع بثه هذا الثلاثاء، لاستضافة عدد من الإعلاميين، إلى جانب ممثلين ومطربين جزائريين.

 

مضمون البرنامج المنتظر بثه بعد غد، تربوي تثقيفي محض، حيث يحاول نافع الجندي، المنشط الذي اشتهر في برنامج ”آخر كلمة” تقديم نماذج للشباب الراغب والعازم على اقتحام عالم السلطة الرابعة لتحفيزهم على خوض التجربة الإعلامية وغزو عالم التلفزيون تحت أسس ومبادئ متينة تحكمها المصداقية وحب العمل.

في العدد المرتقب لـ”الصراحة راحة” لهذا الثلاثاء، تقوم خديجة بن ڤنة، التي صُنفت من طرف مجلة أمريكية كواحدة من بين العشر نساء مؤثرات في العالم، بتقديم فقرات من البرنامج بشكل متميز وغير مسبوق، كما تظهر بن ڤنة المألوفة لدى الجزائريين بمظهر جاد، هذه المرة، في شكل يزاوج بين الطرافة الهادفة والتنكيت، حيث تقوم الإعلامية الجزائرية المتألقة في قناة الجزيرة بسرد بداياتها التي كانت من التلفزيون الجزائري، إضافة إلى تطرقها إلى بعض جوانب حياتها الخاصة.العدد المتميز من ”الصراحة راحة” لهذا الأسبوع سيكون فرصة وفضاء لمحبي خديجة بن ڤنة والمعجبين بأدائها كإعلامية لمعرفة الكثير عن أبنائها، خاصة أكبرهم ”طلال”، حيث خصصت ”الصراحة راحة” خلال مدة البرنامج مقابلة جد شيقة ومرحة مع بن ڤنة، في قالب هزلي وظريف، تحت عنوان ”أم طلال”، وتكون الأسئلة تزاوج بين الجد والفكاهة، في حوار قصير يصنع الفرجة، قبل أن تقوم ”نجمة الجزيرة” بتقديم خاتمة البرنامج بلغة جد راقية وجذابة  ولم تكن بن ڤنة وحدها ضيفة برنامج ”الصراحة راحة” من بين المنتسبين للحقل الإعلامي، حيث استضاف نافع الجندي مقدم نشرة الأخبار في قناة ”كنال آلجيري” أحمد لحري، الذي تُوج مؤخرا كأحسن مقدم نشرة أخبار بمسابقة الشاشة الذهبية لعام 2008، بالإضافة إلى الممثل الشاب فريد رحال الذي قام بدور المرحوم الشاب حسني في فيلم ”الأغنية الأخيرة”، والمغني محمد لامين غرمول.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة