خرجات الجمهور قد ترغمني على المغادرة وتسريح الشطر الثاني سيكون نظير البقاء

كشف الرجل الأول في فريق مدينة الورود، محمد زعيم، أن تصرفات الجمهور البليدي ستدفع به لمراجعة كامل حساباته لا سيما أن تصرفاتهم

 

فاقت الحدود، كما أكد الرجل أن علاقته مع نظيره من وفاق سطيف، عبد الحكيم سرار، أكثر من طيبة وستظل كذلك، ليؤكد مرة أخرى أنه أجل الحديث في أمور الشطر الثاني من منحة الإمضاء لغاية وصول الفريق لضمان بقائه ضمن حظيرة القسم الأول.

 

النهار  : بادئ ذي بدأ كيف تقيمون مشواركم لحد الساعة على رأس فريق إتحاد البليدة ؟

الأمور ليست على مايرام خاصة أن الوضعية الحالية للفريق تقلقني كثيرا، لكن سنحاول تحسينها مع مرور الوقت للوصول إلى شاطىء النجاة.

النهار  : الفريق يعيش سيناريو مماثل للموسم المنقضي أين انتظر الفريق لغاية الجولة الأخيرة من البطولة ليضمن بقائه ماهو تعليقك ؟

ما يجب أخذه بعين الاعتبار خلال هذا الموسم، هو أننا بصدد بناء فريق شاب سيقول كلمته في المواسم القادمة، لكن أظن أن الظروف الحالية التي مر بها الفريق لم تكن مواتية بدءا من رحيل المدرب عمراني وصولا إلى العقوبات التي سلطت على الفريق الدي لعب لمدة فاقت الثلاث أشهر خارج الديار.

النهار  : هل الفوز الأخير للفريق هو مؤشر يوحي بالصحوة والعمل الذي يقوم به المدرب حموش؟

الفوز بنقاط مباراة الجولة الفارطة كان بمثابة حتمية لكن هذا لا يعني أنني راض على الأداء بالعكس اللاعبون خيبو الآمال التي علقت عليهم وينبغي عليهم حفظ ماء وجه الفريق خلال مرحلة العودة، أما عن المدرب حموش فهو بصدد القيام بعمل ممتاز لكن غير كاف مادام الفريق لم يصل لمراده أو بصحيح معنى العبارة لم يضمن بقائه بعد.

النهار  : حديثنا عن البقاء يضطرنا للحديث عن المستحقات العالقة للاعبين فهل شرعت في تسوية الشطر الثاني من منحة الإمضاء؟

النهار  : بصراحة أظن أن اللاعبين أحدو أكثر من مستحقاتهم لحد الساعة لكن لم يبلغوا حتى نصف الهدف المرجو، لذلك أود التأكيد أن منحة الشطر الثاني من الإمضاء لن تسلم للاعبين إلا بضمان الفريق للبقاء.

النهار  : ألا تظن أن قرار مماثل قد يؤدي إلى تراجع أداء اللاعبين ؟

الإدارة البليدية منحتهم الكثير والآن أتى عليهم الدور ليمنحوا الفريق حقه.

النهار  : الأمور ليست على مايرام بين بعض اللاعبين والمدرب الذي فضل تركهم على دكة الاحتياط، على غرار الخرجة الأخيرة للحارس طوال؟

أظن أن الأمور واضحة وضوح الشمس في هذا السياق، خاصة وأنني تفاوضت مع اللاعبين مطلع الموسم وطرحت عليهم هاته المشكلة بالتحديد ولم تكون هناك أية معارضة ورض بالواقع لذلك على الجميع تحمل مسؤولياتهم.

النهار  : مارأيك في الخرجة الأخيرة للاعب سنوسي الذي أراد مغادرة الفريق نهاية الموسم بعدما تجاهلته؟

وضعية الفريق لا تسمح بالتفاوض حول تجديد العقود وعلى كل لاعب سواء كان سنوسي أو غيره التفكير في منفذ يخرج الفريق من هاته الوضعية التي لن تكون سهلة وتتطلب تظافر الجهود.

النهار  : المهاجم إيزيشال تدارك الموقف وأصبح المهاجم الأمثل في تشكيلة حموش خاصة أنه تمكن مؤخرا في فك شفرة الإخفاقات وساعد الفريق على تحقيق الفوز هل فكرت في الاحتفاظ به لمواسم أخرى؟

النهار  :  الحديث في هذا المجال سابق لأوانه خاصة أننا لم ننهي الموسم بعد، وبشأن بقائه من عدمه فإن الكرة في مرمى الإدارة واللاعب مكبل بعقد مدته 8 سنوات وسنفصل في الأمر نهاية الموسم.

النهار  : هل أكملتم استعداداتكم للدخول في نمط الاحترافية وتبني سياسة الشركة ذات الأسهم؟

دخول الفريق للاحترافية يتطلب جهد جهيد خاصة لكن كل الأمور تسير في طريقها الصحيح وسنكون من ضمن أولى الفريق التي ستتبنى هاته الصيغة الجديدة التي قد تفيد الفريق كثيرا وتطوي صفحات نظام الجمعيات.

النهار  : نعود لمباراة الجولة الفارطة أمام الخروب مارأيك في خرجة الجمهور غير المنتظرة والذين نعتوك بأقبح الصفات ؟

ما عساني أن أقول سوى “الله يهديهم ” لكن خرجة مماثلة توحي بأن خرجاتهم مسيرة وليست مخيرة وهو ماسيجبرني على إعادة كامل حساباتي نهاية الموسم.

 

النهار  : هل تستطيع التوفيق بين حياتك العملية ورئاسة الفريق زيادة على المنصب الذي وكل إليك بصفتك مدير الحملة الانتخابية في ولاية البليدة ؟

من فضلك لا حدثني عن السياسة لأنها مقال سيكون له مقامه لاحقا، أما الآن فأنت بصدد محاوره رئيس فريق إتحاد البليدة.

النهار  : هل الخلاف الذي نشب بين الإدارة البليدية ونظيرتها السطايفية بشأن برمجة مباراة الدور ثمن النهائي لكأس الجمهورية وترت العلاقات بينك وبين سرار ؟

سرار صديق حميم وسيضل كذلك، وكرة القدم هي درس في الأخلاق وليست منفذ الخلافات، لذلك أؤكد بأن العلاقة بين البليدة وسطيف ستظل على أحسن مايرام كما كانت والشيء نفسه لسرار، كما أتمنى التوفيق للوفاق في مشواره وآمل أن يعيد سيناريو الموسم المنقضي أين سنخصه باستقبال الأبطال بملعب تشاكر.

النهار  : مارأيك في عودة روراوة على رأس الإتحادية؟

النهار  : الرجل المناسب في المكان المناسب، كما لا يجب استثناء الدور الذي سيلعبه مشرارة أيضا على رأس الرابطة، وبالمناسبة أتمنى حظا موفقا للرجلين من أجل النهوض بالكرة الجزائرية.

النهار  : هل يملك المنتخب الوطني حظوظ للتأهل إلى المونديال القادم ؟

بالطبع أنا مؤمن بعمل وخبرة سعدان، ومتيقن من أن الخضر سيتمكنون من التأهل لأمم إفريقيا ومونديال 2010 ولن نتوانى في مد يد المساعدة إن تمكنا من ذلك.

النهار  : وصلنا إلى ختام هاته الدردشة بماذا تود أن تختم؟

 أتمنى أولا تأهل الخضر إلى المونديال القادم والذي سيعيد الاعتبار للكرة الجزائرية، أما بشأن إتحاد البليدة فنحن بصدد القيام بعمل كبير من أجل بناء فريق متكامل وتنافسي وآمل أن نضمن البقاء ونعيد الفريق لأحسن أحواله.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة