خسائر مادية معتبرة جراء انهيار أجزاء من بناية طوبية بخنشلة

خسائر مادية معتبرة جراء انهيار أجزاء من بناية طوبية بخنشلة عمرعامري

أحدث الانهيار المفاجيء لجانب من جدران إحدى البنايات الحجرية الطوبية القديمة وسط حي ازقاق السوافة  بخنشلة، صباح اليوم، جوا من الرعب والهلع.

وقد كاد الحادث أن يتسبب في كارثة إنسانية، حيث تسبب في خسائر مادية معتبرة بعدد من السيارات.

وقد تدخلت مصالح الحماية المدنية مرفوقة بعناصرالشرطة القضائية بأمن الولاية  لتأمين محيط موقع الحادث ورفع الأنقاض وتقييم الأضرار والخسائر.

في انتظار ما ستقرره السلطات المحلية المعنية بشأن هذا المسكن الآيل للسقوط على غرار أزيد من 300 بناية أخرى لا تزال تشكل خطرا على حياة المواطنين.

وكان قد سجل بداية الموسم الدراسي، بنفس المحيط انهيار الواجهة الأمامية لمدرسة العربي التبسي التي يعود بناؤها إلى ثلاثينيات القرن الماضي.

قبل نصف ساعة من دخول التلاميذ ليتم غلقها في انتظار إعادة ترميمها أو هدمها كليا وإنجاز مدرسة جديدة محلها .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة