خطوبة تتحول إلى معركة جماعية بالخناجر في حي الجزيرة بتبسة

خطوبة تتحول إلى معركة جماعية بالخناجر في حي الجزيرة بتبسة

شهد أول أمس

حي الجزيرة بتبسة عراك جماعي عنيف، بين شاب يبلغ من العمر 26 سنة وجندي في  29  من عمره، كان سببه رفض أهالي المعتدي الموافقة على خطبة ابنتهم من العسكري، وحسب شهادة أحد السكان؛ فإن الشجار الذي دار بين شقيق الفتاة والعسكري، انتقلت عدواه إلى الأقارب بشكل تطلب  تدخل قوات الأمن لوقف المعركة التي أصيب  خلالها العسكري بضربات خنجر، نقل إثرها على جناح السرعة إلى قسم الاستعجالات الطبية والجراحة عاليه صالح، وبعد تدخل أعيان وعقلاء  الحي، هدأت الأمور  التي كادت أن تتحول إلى ما لا يحمد عقباه، علما وأنها المرة الثانية التي تنشب فيها معارك تستعمل فيها الأسلحة البيضاء لأجل فتاة، كالتي حدثت خلال شهر أوت الماضي بحي الميزاب، على اثر قيام فرار أحد الشباب بخطيبته، بعد رفض أهلها الزواج منه، وأدت إلى إدخال الضحية إلى قسم الإنعاش بمستشفى عنابة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة