خفض أسعار تذاكر السفر لجنوب إفريقيا إلى ستة ملايين بأمر من بوتفليقة

خفض أسعار تذاكر السفر لجنوب إفريقيا إلى ستة ملايين بأمر من بوتفليقة

أوضح وحيد بوعبد الله، الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية،

 بأن تخفيض تسعيرة تذاكر نقل مناصري » الخُضر « إلى جنوب إفريقيا إلى 6 ملايين سنتيم بدلا من 25 مليون بكامل الرسوم ، كان بعد تلقيه لتعليمات من الحكومة تؤكد على عزم الرئيس بوتفليقة مواصلة دعمه للأنصار، وأنه مطالب بعد التخفيض في التسعيرة بالإتصال بكافة المتعاملين الإقتصاديين من أجل تمويل الرحلات تفاديا لتكبد المزيد من الخسائر.

وكشف وحيد بوعبد الله أمس، في اتصال مع ”النهار”، بأن التخفيض في تسعيرة التذكرة الخاصة بنقل مناصري ” محاربي الصحراء ” إلى عاصمة جنوب إفريقيا جوها نسبورغ، اتخذ فجأة ومباشرة بعد تلقيه تعليمات من الحكومة، لذلك تم الإبقاء على التسعيرة نفسها التي اعتمدت في نقل أنصار » الخضر « إلى أنغولا في إطار مشاركتهم في كأس إفريقيا للأمم والمحددة بـ6 ملايين سنتيم، كما أن التعليمات نفسها تشدد على ضرورة اتصال إدارة الجوية بكافة المتعاملين الإقتصاديين من أجل تمويل الرحلات المبرمجة من مطار هواري بومدين الدولي إلى مطار جوها نسبورغ، وهذا من أجل تفادي تكبد خزينة المؤسسة لخسائر معتبرة.وقد أكدت إدارة الخطوط الجوية الجزائرية، على عزم تمويل العديد من المتعاملين الإقتصاديين لرحلات مناصري » الخضر « إلى جنوب إفريقيا، البلد المنظم لفعاليات كأس العالم 2010، من بينهم متعاملو الهاتف النقال ”نجمة” و”موبيليس”، اتصالات الجزائر، مجمع ”كوندور”، مجمع ”أو تي أغ أش بي”، مجمع ”سيم” للعجائن الغذائية وغيرهم من المتعاملين الآخرين التابعين للقطاع الخاص.وفي هذا الشأن، كشف المسؤول الأول عن الجوية الجزائرية، عن إمكانية تكبد خزينة شركته لـ٤5 مليار سنتيم في حال تراجع المتعاملين سالفي الذكر عن تمويل الرحلات، وأضاف أنه حتى في حال ثبوت تراجع هؤلاء عن التمويل فإن الحكومة أكدت عزمها عن تقديم مبلغ مالي يتراوح بين 5 إلى 10 ملايير سنتيم كدعم يساهم بشكل جد ضئيل في التقليل من حجم الخسائر الممكن تكبدها.هذا، وقد برمجت إدارة الجوية عشر رحلات جوية، تكون أولها يوم الـ10 جوان المقبل، من خلال تجنيد عشر طائرات من طرازي ”آيربوس330” و”بوينغ767” تتسع كل واحدة منها لـ250 راكب.وستعقد إدارة الجوية الجزائرية بحر الأسبوع الجاري اجتماعا مغلقا مع كل من ”أونات”، ”تورينغ كلوب” وممثلين عن وزارة الشباب والرياضة من أجل تحديد موعد للشروع في عمليات بيع التذاكر لفائدة مناصري الخضر.

ربراب أكبر رجل أعمال يرفض تمويل رحلات أنصار الخضر

كشف وحيد بو عبد الله الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، عن رفض أكبر رجل أعمال جزائري، أسعد ربراب، رئيس مدير عام مجمع ”سفيتال”، المشاركة في عملية تمويل الرحلات الجوية المبرمجة من مطار هواري بومدين الدولي إلى جنوب إفريقيا لنقل أنصار محاربي الصحراء، وهذا بعد تخفيض تسعيرة تذكرة الطائرة إلى 6 ملايين سنتيم، وقال” لقد اتصلت برجل الأعمال الجزائري لكنه أكد مباشرة رفضه المساهمة في عمليات التمويل، في وقت أكد فيه العديد من المتعاملين الإقتصاديين الخواص الأقل ثراء من ربراب، رغبتهم في المساهمة قدر المستطاع في تمويل الرحلات”.  

تسعيرة تذاكر دخول ملاعب جنوب إفريقيا تتراوح بين 65 و300 دولار

علمت ”النهار”، من مصادر مطلعة في وزارة الشباب والرياضة، أن تسعيرة تذاكر دخول مناصري محاربي الصحراء الملاعب التي ستحتضن المباريات التي ستجمع المنتخب الوطني، بخصومهم في مونديال 2010، تتراوح بين 65 و300 دولار للتذكرة الواحدة، حيث منِح لمناصر محاربي الصحراء الحرية الكاملة في اختيار التسعيرة التي تناسبه والتي تتماشى بدورها والمكان الذي سيختاره لمتابعة المقابلة.  


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة