خلية يقظة وقائية لمكافحة البوحمرون بغرداية

خلية يقظة وقائية لمكافحة البوحمرون بغرداية

كشف الأمين العام لولاية غرداية، بوعلام عمراني، اليوم الأربعاء، أنّه تمّ تفعيل جهاز يقظة صحية وطوارئ ضد الحصبة ( بوحمرون).

وأكّد عمراني أنّه تمّ دعم هذا الجهاز في إطار إجراء وقائي عبر مختلف مناطق الولاية .
هذا الجهاز الوقائي “المفعل” الذي يجمع مختلف المتدخلين في المكافحة الوبائية وعلى وجه الخصوص مصالح الصحّة والمنتخبين.
بالإضافة إلى المسؤولين المحليين والحماية المدنية، قد جرى تعزيزه بمشاركة أعضاء المجتمع المدني” .
و في هذا الصدد جرى إعادة تفعيل خلايا تتشكل من أشخاص مؤهلين، تم توعيتهم بخصوص الأمن الصحي عبر بلديات الولاية.
وهذا عقب ظهور بعض بؤر الحصبة (بوحمرون) والحصبة الألمانية ببعض ولايات جنوب الوطن إستنادا لذات المسؤول .
وتم حث الأطباء العموميين والخواص بولاية غرداية على التحلي باليقظة والتبليغ الإجباري بحالات الإصابة بهذه الأمراض.
بهدف تطويقها وتفادي انتشارها .

من جهته أكّد مدير الصحّة والسكان وإصلاح المستشفيات بالولاية عامر بن عيسى خلال تنصيب خلية اليقظة الولائية.
والتي يشرف عليها الأمين العام للولاية أن مجموع الهياكل الصحية مجندة دون انقطاع.
حيث تم تزويدها بكميات كافية من اللقاحات المضادة لتلك الأمراض.
وأطلقت عملية تحسيسية جوارية عبر مختلف أحياء ولاية غرداية بواسطة المساجد والإذاعة المحلية.
وأيضا من خلال توزيع مطويات تبرز أهمية الحفاظ على مستوى من التأهب الدائم بغرض تجنب انتشار هذه الأمراض.
سيما خلال هذه الفترة من بداية العطلة المدرسية .
وأكّد ذات المسؤول أنّه لم تسجّل إلى غاية اليوم أية حالة للحصبة بولاية غرداية
ودعا في ذات الوقت إلى التحلي باليقظة وتلقيح الأطفال وهو الإجراء الوقائي الوحيد لمكافحة هذه الأمراض .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة