خمسة سنوات سجنا لإرهابي بتيزي وزو قضى 11 سنة في الجبل

خمسة  سنوات سجنا لإرهابي بتيزي وزو قضى 11 سنة في الجبل

مثل أمس، أمام محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء تيزي وزو، أربعة شباب منحدرين من منطقة دلس بولاية بومرداس، ويتعلق الأمر بالمتهم الرئيسي المدعوك. مالبالغ من العمر 46 سنة، متزوج وأب لولدين، يعمل كصياد بحري تمت متابعته بجناية الإنخراط في جماعة إرهابية مسلحة تعمل على بث الرعب في أوساط السكان، من خلال الإعتداء المعنوي والجسدي على الأشخاص وتعريض حياتهم وأمنهم للخطر والمساس بممتلكاتهم، حيث التحق بصفوف الجماعة السلفية للدعوة  والقتال سنة 1999 كعنصر دعم، قبل أن ينضم إليها رسميا في شهر جوان 2002  كان ينشط في سرية ميزرانة المنضوية تحت لواء كتيبة الأنصار التي كانت آنذاك تحت إمرة  مسرور مراد المكى عكرمة، كما توبع كل من المدعوينج. جوف. بسائق أجرة غير شرعي القاطن بالحي المعروف بالقهاوي بدلس ومسبوق في قضية مخدرات سنة 1997 وكذاع. بالقاطن بنفس الحي ومسبوق قضائيا في نفس القضية، المتابعين  كونهم عناصر دعم وإسناد الجماعات الإرهابية. وقائع القضية تعود إلى فيفري الماضي، عندما نصب رجال الجيش كمينا بالمنطقة المسماة أقور بونسان إيسمونن بغابة أبيراز بمنطقة تيڤزيرت في أدغال ميزرانة بولاية تيزي وزو، حيث مرت جماعة إرهابية متكونة من 4 عناصر بعين المكان، حيث وقع اشتباك عنيف أسفر عن القضاء على الإرهابي المسمىب. عوإصابة الإرهابير. م”  بجروح على مستوى الرجل اليسرى ألقي القبض عليه واسترجاع رشاشهكلاشينكوف، بندقيتي صيد، واحدة نصف آلية والأخرى عادية، فيما تمكن البقية من الفرار وبعد استغلاله من طرف عناصر الضبطية القضائية  لمصالح الأمن العسكري كشف الموقوفر. مابن عم الإرهابي الموقوفين الحاليين، بما فيهم صاحب المركبة كانوا في مهمة لزرع الألغام على المسالك والطرقات التي يمر بها أفراد الجيش، كما اعترف في محاضر الضبطية أنه شارك في عدة عمليات، على غرار تلك التي وقعت في ربيع 2008 في كمين  إرهابي أسفر عن سقوط عشرة شهداء عسكريين وحرس بلدي بمنطقة واد الحمام بتيزي وزو، كما استهدف بالقنابل المدنيين الممونين لثكنات الجيش، ضف إلى ذلك  نصبه لحواجز مزيفة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة