خمس سنوات سجنا نافذا لنائب مدير موبي زون التابعة لأوراسكوم

خمس سنوات سجنا نافذا لنائب مدير موبي زون التابعة لأوراسكوم

أدانت محكمة مصرية، أول أمس،

 في قضية اختلاس تورط فيها نائب مدير شركة ”موبى زون” الجزائرية، التابعة لمجمع ”أوراسكوم”، بالسجن النافذ لـ 5 سنوات والعزل من الوظيفة، مع غرامة مالية نافذة قدرها 7 ملايين و300 ألف جنيه مصري، بعد اتهامه بالإستيلاء على أموال الشركة، وعرض رشوة على مسؤوليها لعدم الإبلاغ عنه.

أما عن الوقائع، فجرت في الفترة بين 2004 و2008، عندما استولى ”بدوى صلاح الدين” 32 سنة، بصفته نائب مدير الشركة الجزائرية ”موبي زون”، والذي يشغل أيضا منصب مدير شركة ”روشان الفستمنت” المغربية، على 81 مليون دينار جزائري، من أموال شركة ”موبي زون”، كما أصدر صكوكا مالية بأسماء لشركات ومؤسسات جزائرية وحتى أجنبية وهمية لابتزاز مال الشركة، التي لحقتها خسائر كبيرة رفضت الكشف عنها. وقد أجل القضاء المصري طلب النظر في هذه القضية لعدة مرات، بناءً على مخاوف مسبقة من النيابة العامة من التأثير السلبي على السير الحسن للتحقيقات المستمرة في القضية، التي أدرجت ضمن فضائح استغلال النفوذ والإضرار بالمال العام.

وكانت التحريات الأولية قد أثبتت أن المتهم الموقوف حينها بدوي صلاح الدين، قد قام في وقت سابق بإنشاء معظم هذه الشركات الوهمية، التي اختار أن يكون حيّز نشاطها في كل من الجزائر والمغرب من مال الشركة الأم، بعدما قام بعمليات اختلاس منظمة لأموالها، والتي كان يتهرب من تحويلها كاملة بطريقة أو بأخرى، وبعد اكتشاف أمره من طرف بعض الأطراف الثقيلة على مستوى ”جازي” في الجزائر، حاول هذا الأخير حماية نفسه من خلال عرضه لرشوة على بعض الأسماء ذات النفوذ في شركة ”أوراسكوم”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة