خمس غيابات في الحصة الإستئنافية تثير غضب لطرش

في نشوة الفرحة ببلوغ

 الفريق المربع الذهبي من كأس الجمهورية، عادت التشكيلة العنابية إلى أجواء التدريبات أمسية أول أمس السبت لتحضير مواعيدها القادمة في البطولة الوطنية، في إنتظار تحديد موعد إجراء لقاءات الدور النصف النهائي من الكأس، وخاصة لقاء مولودية الجزائر المرتقب يوم الخميس القادم، والذي سيتعين فيه على زملاء زازو الفوز به بأي طريقة، لعدم رهن حظوظهم نهائيا في إنهاء البطولة في مرتبة تضمن لهم حق المشاركة في منافسة قارية أو إقليمية الموسم القادم. وعرفت الحصة الإستئنافية ليوم السبت الفارط غياب 5 لاعبين عنها دون أدنى سبب وهو الأمر الذي علمنا أنه لم يرق للمدرب لطرش، الذي قرر طلب إستفسارات مع كل من بوعصيدة، سالمي، عودية، بلحاج والحارس بوعزي عن غيابهم حين عودتهم للتدريبات، خاصة وأن الفريق تنتظره لقاءات مصيرية إنطلاقا من لقاء الخميس، وأي تهاون سيكلفه غاليا مادام أن الوصول إلى نصف نهائي الكأس ليس معناه أن الفريق توج بها. وعرفت ذات الحصة عدم تدرب بوشريط فيها، حيث أنه تنقل بالزي المدني إلى الملعب ولم يكن قادرا على التدرب بسبب معاناته من آلام على مستوى الفخذ، ويفترض أن يكون اللاعب قد إستأنف التدريبات أمس بطريقة عادية مع بقية زملائه، خاصة وأن الإصابة حسب الطاقم الطبي للفريق ليست خطيرة، ولن تضع مشاركته في لقاء فريقه أمام مولودية الجزائر محل شك، في وقت أنه تأكد غياب الحارس الدولي قاواوي عن هذا اللقاء بعد تعرضه لتمدد عضلي في الفخذ في مباراة رواندا أمام الخضر يوم السبت الفارط وهو الأمر الذي سيؤخر عودته إلى عنابة للتدريبات، عكس زميله معيزة الذي سيكون اليوم مضطرا لمشاركة زملائه في الحصة التدريبية. 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة