خميسي بزاز: إمام بوزريعة في العاصمة خرج عن الخطاب المسجدي الوسطي

خميسي بزاز: إمام بوزريعة في العاصمة خرج عن الخطاب المسجدي الوسطي

أوضح المفتش العام بوزارة الشؤون الدينية خميسي بزاز أن الجزائر تعمتد الخطاب المسجدي الوسطي المعتدل الذي لا يتعرض بالتشهير للهيئات أوللأشخاص.

وفي تصريح خص به وأج قال ذات المسؤول ان إمام مسجد التوبة ببوزريعة في العاصمة خالف الخطاب الذي عرفت به مساجد الجمهورية منذ عهود.

وأضاف بزاز أن المسجد مؤسسة من مؤسسات الدولة تحكمها مجموعة من القوانين والخطاب المسجدي.

كما أكد خميسي بزاز انه سيتم إستدعاء المعني أمام المجلس العلمي للاستماع إليه قبل اتخاذ الإجراءات الإدارية المناسبة.

وقال ذات المسؤول هناك بعض الجهات إستغلت الحادثة وروّجت خبر توقيف الإمام وفصله لزرع البلبلة لا غير في حين الإمام يزاول مهامه.

وأشار المفتش العام بوزارة الشؤون الدينية اللجنة التي ستنظر في أمر الإمام سيدة في قرارها وهي التي تقدر ما يتوجب في مثل هذه الحالة.

هذا وقد إنتقذ إمام مسجد التوبة ببوزريعة خلال خطبة الجمعة قرار اللجنة العلمية المكلفة بمراقبة انتشار وباء كورونا.

من خلال الإبقاء على غلق بيوت الوضوء وتحديد وقت التراويح بـ 30 دقيقة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=987168

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة