إعــــلانات

دافعت عن الحيوان على حساب البشر.. بريجيت باردو تواجه حكما من القضاء الفرنسي

دافعت عن الحيوان على حساب البشر.. بريجيت باردو تواجه حكما من القضاء الفرنسي

طلب نائب المدعي العام لمحكمة “سان دوني” بجزيرة “لا ريونيون”، الفنانة الفرنسية، بريجيت باردو، بدفع غرامة قدرها 25 ألف يورو. وجاء الحكم على باردو بسبب إطلاقها “إهانات عنصرية ودينية علنية”، حسب ما أفادت به “لوموند” الفرنسية.

وجاء ذلك بعد أن أرسلت بريجيت باردو بمجال رعاية الحيوان، بـ19 مارس 2019، خطابا مفتوحا بمؤسستها لهذه الجزيرة التابعة لفرنسا. وقالت فيه إنها “تعرضت للغزو برسائل تدينها بالهمجية التي يمارسها الريونيون (سكان الجزيرة) على الحيوانات”. وتحدثت عن حالة الحيوانات “الجريحة والمسمومة والمبتورة”.

واضافت الناشطة، أن هناك من يستخدم القطط أو الكلاب كطعم لصيد أسماك القرش وكذلك “قطع رؤوس الماعز بمهرجانات التأميل الهندية”. حيث خلصت بريجيت باردو إلى أن “السكان الأصليين احتفظوا بجيناتهم البرية”.

وتابعت بريجيت باردو “كل شيء له ذكريات أكل لحوم البشر من القرون الماضية، أشعر بالخجل من هذه الجزيرة”. واصفة الريونيون بأنهم “سكان منحطون لا يزالون غارقين بعادات الأجداد والتقاليد البربرية التي هي جذورهم”. وتم إرسال الرسالة المفتوحة إلى العديد من وسائل الإعلام في الجزيرة التي نشرتها تندد بمحتوياتها.

طالع أيضا :

ساسة وفنانون يشيّعون الراحل رابح درياسة إلى مثواه الأخير

وأثارت هذه التصريحات موجة من السخط لدى عصبة حقوق الإنسان، وحركة مناهضة العنصرية والصداقة بين الشعوب، والرابطة الدولية لمناهضة العنصرية. إضافة إلى منظمة “SOS Racisme”، واتحاد الجمعيات والمجموعات الثقافية الهندوسية والتاميلية في “لا ريونيون” أحزابا مدنية.

واعتذرت باردو عن تصريحاتها تلك، مبررة سخطها بـ “المصير المأساوي” للحيوانات في الجزيرة. وسيتم إصدار الحكم في 4 نوفمبر.

📌📌يتيح لكم تطبيق النهار الإطلاع على آخبار العاجلة وأهم الأحداث الوطنية.. العربية والعالمية فور حدوثها

حمل تطبيق النهار عبر رابط “البلاي ستور
https://play.google.com/store/apps/details?id=com.ennahar.androidapp

رابط دائم : https://nhar.tv/UCxA3
إعــــلانات
إعــــلانات