«دبزة ودماغ» بين سيناتور ونائب من «الأفلان» فـــي محافظة الحـزب بسطيـــف

«دبزة ودماغ» بين سيناتور ونائب من «الأفلان» فـــي محافظة الحـزب بسطيـــف

تحول الاجتماع الذي عقده، صباح أمس، أعضاء من حزب جبهة التحرير الوطني بمقر المحافظة في سطيف، من أجل تنصيب اللجنة الولائية لتحضير الانتخابات المحلية القادمة، إلى شجار وتبادل للتهم واللكمات بين نائب وسيناتور، وهذا بحضور أمناء القسمات ونواب البرلمان ومحافظو القسمات، وبحضور المشرفة على تنصيب اللجنة الولائية «مختارية رقيق» عضو المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب العتيد، وبعد افتتاح الاجتماع سلمت المشرفة التعليمة التي تنظم هذه الانتخابات والتي أصدرها الأمين العام جمال ولد عباس، للسيناتور «قيراواني فاتح» لقراءتها تشريفا له، لكن هذا الأخير خرج عن نطاق الموضوع واتهم أطرافا من جنوب الولاية بزعزعة الحزب وتقهقر نتائجه خلال الاستحقاقات التشريعية الأخيرة وتراجع مقاعده بسطيف، ثم قام بتشخيص وتسمية هؤلاء الأشخاص المقصودين باتهاماته، وهو ما لم يتقبله النائب عن دائرة عين ولمان جنوب سطيف بالبرلمان «معاذ بوشارب» الذي كان من المعنيين، أين رد على السيناتور وتحولت الملاسنات الكلامية إلى مناوشات بالأيدي وشجار بينهما، مما تسبب في تكسير نظارات السيناتور الذي حاول الهروب، لكن النائب لحق به وسادت الفوضى داخل مقر المحافظة وقلب الكراسي والطاولات وهروب العنصر النسوي إلى خارج القاعة، ليتدخل العقلاء لوضع حد لهذه الفوضى، مما استدعى رفع الجلسة وتأجيل الاجتماع من دون تنصيب اللجنة المشرفة على المحليات القادمة.


التعليقات (2)

  • جلال

    قال النوي أطال الله عمره == والقاها مخروبة زيد نقطة للقاف من عندك يرحم والدبك

  • عبودي

    النساء في الشرق الجزائري يهربون
    الحمد لله ما منتوش في الغرب والا هرب الرجال

أخبار الجزائر

حديث الشبكة