دراسة مخيبة للآمال.. الطقس الدافئ لن يبطىء انتشار كورونا

دراسة مخيبة للآمال.. الطقس الدافئ لن يبطىء انتشار كورونا

خرج مجموعة من العلماء، بدراسة مخيبة للآمال حول تأثير الطقس الدافئ، على إنتشار فيروس كورونا المستجد.

ونقلت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، عن علماء، قولهم بأنه من غير المرجح أن يبطىء الطقس الدافئ أو يعوق انتشار فيروس كورونا.

وقام باحثون في كندا، بفحص انتشار  كورونا حول العالم فى آواخر مارس، في أماكن ذات رطوبة مختلفة وخطوط عرض وإجراءات صحية عامة، مثل المسافة الاجتماعية.

وقال الدكتور بيتر جوني، من جامعة تورنتو، إن الفريق لم يجد سوى القليل من الصلة بين انتشار العدوى ودرجة الحرارة أو خط العرض، أو ارتباط ضعيف فقط بالرطوبة.

وأورد الدكتور جوني، أن إغلاق المدارس وتدابير الصحة العامة الأخرى كان بمثابة كبح فعال لفيروس كورونا، على عكس تأثير درجة الحرارة.

وجاء في الدراسة، أن الاختلاف الموسمي، من المرجح أن يلعب دورًا ثانويًا فقط فى وباء كورونا.

وقالت البروفيسور ديون جيسينك، عالمة الأوبئة من جامعة تورنتو والمؤلفة المشاركة في الدراسة: “الصيف لن يجعل هذا الفيروس يختفي، من المهم أن يعرف الناس ذلك”.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=817400

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة