درك الوادي يفك جريمة قتل شاب لشقيقه

درك الوادي يفك جريمة قتل شاب لشقيقه

فك عناصر الدرك الوطني بالوادي،لغز جريمة شنعاء التي اهتز لها الشارع المحلي بالولاية،والتي راح ضحيتها “الشاب أيوب”على يد شقيقه.

الضحية وُجد مرميا بمفترق الطرق الغزال الذهبي بالطريق الوطني رقم 16 بالوادي، وعلامات الضرب والتنكيل ظاهرة على مستوى الرأس والوجه

لتقوم مصالح الدرك بعد الحادثة بتجنيد كل الامكانيات، اين اثبت التشريح ان الضحية تعرض للضرب والتنكيل.

وبعد التحقيق اكتشفت ذات المصالح، أنّ القاتل شقيق الضحية، الذي يكبره مباشرة يبلغ من العمر 27 سنة .

وحسب المعطيات التي تملكها “النهار” فان سبب وفاة الضحية الضرب الذي تعرض اليه على يد شقيقه،الذي اعترف بالتهمة المنسوبة اليه.

وأكّد القاتل أنّه تم نقل أخوه “الضحية”، الى مزرعتهم بمنطقة “أوزيتن” من أجل ضربه لأنه اثقل على العائلة بمشاكله وكثرة شكاوى الناس عليه في محاولة لتأديبه.

حيث استعمل عصى لضربه واثناء ضربه لفظ أنفاسه الاخيرة وهو ما أجبره الى نقله الى الطريق ورميه هناك لطمس الجريمة والتستر عليها .

في حين حول المتهم الرئيسي لدى وكيل الجمهورية بمجلس قضاء الوادي الذي امر بايداعه الحبس بتهمة القتل المقرونة بالتعذيب والتنكيل .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة