دمشق تدين تقرير منظمة مراقبة حقوق الإنسان وتصفه باللا مهني

دمشق تدين تقرير منظمة مراقبة حقوق الإنسان وتصفه باللا مهني

أدانت وزارة الخارجية السورية ،امس الأربعاء، تقريرا لمنظمة مراقبة حقوق الانسان، اتهم فيه الجيش السوري استخدام السلاح الكيماوي في حلب، معتبرة إياه مضللا وغير مهني المهني وغير العلمي والذي يحرف الحقائق، لا يمكن له أن يصمد أمام أي دراسة علمية أو أدلة قانونية.

ونقلت وكالة الانباء السورية، عن مصدر في وزارة الخارجية السورية قوله إن “ما يثبت عدم مصداقية هذا التقرير هو اعتماد المنظمة ، على مصادر شهود العيان المزورين، الذين لا مصداقية لهم . و أن التقرير جاء ليستنكر ما حققه الجيش السوري بحسب وسائل اعلامية سورية التي أوردت الخبر. وكانت المنظمة اتهمت في تقرير لها ،نشر يوم الاثنين الماضي، قوات الجيش السوري بشن هجمات بالأسلحة الكيماوية، على مناطق تسيطر عليها المعارضة، المسلحة بحلب، خلال معارك لانتزاع المدينة، أواخر العام الماضي، الأمر الذي أسفر عن وقوع ضحايا. كانت وزارة الدفاع الروسية، قد أيدت ،اول امس الثلاثاء، موقف وزارة الخارجية الروسية و أدانت تقرير المنظمة.

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة