دوبل كانو :عمرو خالد ينتظر “دعوة رسمية ” فقط لزيارة الجزائر

دوبل كانو :عمرو خالد ينتظر “دعوة رسمية ” فقط لزيارة الجزائر

في الوقت الذي أعلن المجلس الإسلامي الأعلى أنه تم الاتفاق مع الداعية المصري عمرو خالد على زيارة الجزائر، كشف الفنان لطفي “دوبل كانو” عن وجود اتصالات متقدمة بينه وبين المكتب الإعلامي للداعية المصري، قد تسفر عن زيارته إلى الجزائر مطلع العام الجديد

  • وقال الفنان لطفي “دوبل كانو” في اتصال له مع “النهار”: “نحن على اتصال دائم مع مكتبه الإعلامي، وهو ليس لديه أي شرط لزيارةالجزائر، وملاقاة جمهور الشباب، وكل ما طلبه منا دعوة رسمية من مسؤول كبير في الدولة حتى لا تكون زيارته في إطار سياسي أودعائي لأي جهة. وأضاف الفنان لطفي “دوبل كانو” أن برنامج الداعية عمرو خالد في الجزائر، سيكون من وحي برنامجه الخاصبمكافحة المخدرات “…وهو موضوع رأينا أنه مفيد، خاصة وأن عمرو خالد صار قدوة للكثير من الشباب الذين يؤمنون بطريقتهالدعوية”. يضيف لطفي، الذي كشف من جهة أخرى، عن قرب بعث جمعية تهتم بتنظيم ندوات كل يوم خميس، هدفها الأول رفعمعنويات الشباب ومحاربة ظاهرة الحرڤة، سيكون رئيسها الشرفي الشيخ سليم، إمام مسجد عنابة، وقال “دوبل كانو” إن هذه الخطوةيدعمه فيها والي عنابة، الذي رعا مبادرة “كبش لكل عائلة فقيرة”، وأن المكتب الإعلامي للداعية عمرو خالد اطّلع على الفكرة ورحّببها، بل وأبدى استعداده لافتتاح النّدوات الخاصة بهذه الجمعية. ومن جهة أخرى، نفى الفنان لطفي “دوبل كانو” جل الأخبار التي راجتحول اعتزاله الغناء وتفرغه للأعمال الخيرية، قائلا: “ربما البعض لم يفهم ما قلته وفسره على سجيّته.. ما قلته إنني وبعد 11 سنة علىتواجدي في الساحة الفنية، حان الوقت لتنفيذ ما قلته من خلال أغنياتي بالفعل وليس بالكلام فقط، والبداية كانت مع مبادرة “كبش لكلعائلة فقيرة التي وفقنا فيها والحمد لله”. وعن تفاصيل ألبومه القادم، كشف لطفي “دوبل كانو”، أن المواضيع التي سيعالجها في هذا
  • العمل، لن تخرج عن نطاق انشغالات وهموم الناس، منها ظاهرة التنصير، تعديل الدستور، قضية بريان والفيضانات، أما دوليا فستكونوقفة “دوبل كانو” أمام الأزمة المالية العالمية، قضية حماس وفتح، الانتخابات الرئاسية الأمريكية وغيرها من المواضيع التي تميز هذاالألبوم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة