ديفيد كاميرون يتعهد بالنضال من اجل ضم تركيا للاتحاد الاوروبي

ديفيد كاميرون يتعهد بالنضال من اجل ضم تركيا للاتحاد الاوروبي

تعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيدكاميرون بالنضال الى جانب تركيا في مساعيها للانضمام للاتحاد الاوروبي منتقدا معارضة بعض الاعضاء في الاتحاد منح انقرة عضوية كاملة

جاء ذلك في خطاب لكاميرون وزعته السفارة البريطانية في انقرة الليلة الماضية بعدما القاه في مادبة عشاء اقامها على شرفه نظيره التركي رجب طيب اردوغان بمناسبة زيارته لتركيا واكد فيه انه سيكافح شخصيا من اجل ضم تركيا للتكتل الاوروبي.

وقال كاميرون الذي بدا امس زيارة رسمية تستمر يومين ان تركيا اصبحت “عاطفيا قضيته داخل الاتحاد الاوروبي” معتبرا هذا البلد العلماني ذي الغالبية المسلمة جزءا من اوروبا ويتعين ان “يكون داخل الاتحاد لا خارجه”.

ووجه انتقادات لاذعة لبعض الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي لمعارضتها منح تركيا العضوية الكاملة برغم قيامها باصلاحات جذرية تتسق مع المعايير الاوروبية في مجالات عديدة وقال ان “هذه المعارضة تستند الى مبررات واهية احداها ان تركيا ذات طابع اسلامي”.

واضاف ان تركيا بلد علماني وديمقراطي شانها في ذلك شأن كل الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي معتبرا ان اوروبا منظمة ذات قيم علمانية وليس دينية لذا يجب الترحيب بانضمام شعوب كل الاديان.

وحث تركيا على مواصلة اصلاح انظمتها وتشريعاتها من دون توقف لتتواءم والمعايير الاوروبية المطلوبة لنيل عضوية الاتحاد الاوروبي.

وكان رئيسا وزراء البلدين قد عقدا امس جلسة محادثات مغلقة في مقر رئاسة الوزراء بانقرة اعقبها توقيع صيغة محدثة لوثيقة شراكة استراتيجية مدتها عامان سبق ان وقعها البلدان في اثناء زيارة رسمية لاردوغان الى بريطانيا في عام 2007 وتهدف الى توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين في مجالات عدة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة