ديوان مؤسسات الشباب بولاية الوادي يحتجون

ديوان مؤسسات الشباب بولاية الوادي يحتجون

نظّم عمال ديوان مؤسسات الشباب بولاية الوادي وقفة احتجاجية أمام مقر الديوان للمطالبة بدفع أجورهم التي لم يتحصلوا عليها منذ ثلاثة أشهر كاملة.

ووصلت حالتهم الاجتماعية إلى حدها الأقصى من التدهور.

وأكد المحتجون أن معيشتهم توقفت، ومنهم لم يعد قادر على شراء حتى الحفاظات اولاده، كما توجه عدد كبير منهم إلى الإستدانة.

طمعا في نهاية الأزمة مع شهر أو نصف لكنهم تفاجؤوا بوصول الأزمة إلى ثلاثة أشهر كاملة ولا خبر عنها إلى الآن.

الأمر الذي عقد الأمر أكثر من اللازم وجعلهم في ورطة حقيقية، كما بادر عدد من العمال إلى التوجه للعمل في المهن الحرة والشاقة.

على غرار ورشات البناء وإنزال السلع في مخازن المواد الغذائية والآثاث، لتحصيل بعض الأموال لضمان قوت يومهم.

بعد أن توقفت مرتباتهم دون أن تقدم الإدارة أي سبب مقنع، سوى أن أموال المرتبات لم تدخل ضمن الميزانية الحالية.

وأكد العمال أنهم يتوجهون نحو مقاطعة العمل في حالة لم تمنح لهم أجورهم في القريب العاجل.

وسيتوجهون نحو أعمال أخرى بعد أن ضاقت بهم السبل وأصبحوا غير قادرين تماما على تلبية الإحتياجات الأساسية للأسرة.

كما أن أصحاب المحلات منعوا عنهم الاستدانة مع مرور شهر رمضان نظرا للحجم الهائل للديون المتراكمة.

وناشد العمال جميع السلطات إنقاذهم خاصة في هذا التوقيت بالذات تزامنا وشهر رمضان وعيد الفطر المبارك الذي يتطلب مصاريف.

ومن جهته مدير الديوان اكد ان الامر يتعلق باجراءات في صب الميزانية من قبل الوزارة المعنية ساهم في تأخر صب الأجور.

نظرا لعدم وضع ميزانية للسنة كاملة، وهي ما يجعل الأمر شبه متكرر في كل مرة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=647532

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة