إعــــلانات

رأس جنين ينفصل عن جسده أثناء الولادة في إيليزي! 

رأس جنين ينفصل عن جسده أثناء الولادة في إيليزي! 

مستشفىإبن سيناأصدر توضيحا بخصوص الحادثة

كشفت مصالح المؤسسة العمومية الاستشفائية “إبن سينا” في إيليزي، بيانا عن حادثة انفصال رأس جنين عن جسده أثناء الولادة، والتي عرفت استنكارا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي.

.حيث جاء فيه أنه بعد التحقيق التي قامت به المؤسسة في الموضوع، تبين أنه وصلت المرأة الحامل للطفل المتوفي في حالة حرجة مرفوقة بالحماية المدنية من أجل ولادة وشيكة، حيث كان الطفل متوفيا في بطن أمه قبل وصوله للمستشفى ببضعة أيام على الأقل. مما جعله لينا وطريا (macération 3eme degré)، وهو الأمر الذي أدى إلى انفصال الرأس عن الجسم عند محاولة القابلة استخراجه أو توليد أمه.

حينها اتصلت القابلة بالأخصائية في طب النساء والتوليد، عندما أدركت أن حياه المرأة أصبحت في خطر، وبعد معاينتها من قبل الطبيبة المختصة، أدخلتها إلى غرفة العمليات على جناح السرعة لاستخراج باقي أعضاء المتوفي وإنقاذ حياة الأم، حيث تمت العملية بنجاح والحمد لله بعد المجهودات المبذولة من طرف الطاقم الطبي وشبه الطبي التابع للمؤسسة العمومية الاستشفائية إيليزي.

وتضيف المؤسسة أن كل الدلائل والوثائق التي تثبت صحة هذا البيان موجودة، وأيضا شهادات المرأة المعنية التي أدلت بها للطبيبة حول وفاه الطفل في بطنها. في حين، أضافت أن مثل هذه الادعاءات ستزرع خوفا في النساء الحوامل المقبلات على الولادة ويمنعهم ربما من اللجوء إلى مؤسستنا لتحدث الكوارث بعدها في المجال.

 

إعــــلانات
إعــــلانات